السعودية تحظر "هافينغتون بوست عربي" للمرة الثانية بشكلٍ مفاجئ

تم النشر: تم التحديث:
S
s

فوجئ قراء ومتابعو "هافينغتون بوست عربي" في المملكة العربية السعودية بحجب الموقع مساء أمس، الخميس 20 أبريل/نيسان، من قِبل وزارة الإعلام، حيث ظهرت للمتصفحين رسالة مفادها أنه قد تم حظر هذا الموقع.

وقالت الرسالة التي ظهرت للمستخدمين إن الموقع قد تم حجبه لمخالفته أنظمة وزارة الثقافة والإعلام في السعودية، فيما لا تعرف الإدارة خلفيات واضحة بعد لهذا القرار.

s

يذكر أن هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها حجب الموقع داخل المملكة، حيث تم حظره لفترة لم تتعد اليومين في سبتمبر/أيلول 2016، بنسختيه العربية والأجنبية، وجاء ذلك في وقت شمل فيه الحجب العام الماضي عدداً كبيراً من تطبيقات التواصل الاجتماعي وتطبيقات تفادي الحظر الشبكي.

واجتذب "هافينغتون بوست عربي" منذ إطلاقه أعداداً كبيرة من القراء والمدوّنين في أنحاء العالم العربي، ويحظى بحضور متنامٍ في السعودية، وقد حرص منذ إطلاقه قبل نحو عام على أن يقدم تغطية صحفية بعيدة عن الاستقطابات القائمة في المنطقة.