العملية نفَّذها مغربي عام 2015.. كلينت إيستوود يخرج فليماً عن هجوم باريس

تم النشر: تم التحديث:
CLINT EASTWOOD
Frazer Harrison via Getty Images

أعلن الممثل والمخرج الأميركي كلينت إيستوود عن بدئه العمل على فيلم جديد مقتبس عن كتاب "الـ 15:17 إلى باريس: القصة الحقيقية لإرهابي، قطار، وثلاثة أبطال أميركيين" والذي يحكي قصة سبنسر ستون، وأنتوني سادلر، وأليك سكارلاتوس، الذين أوقفوا هجوماً مسلحاً قوياً على قطار سريع يتجه من أمستردام إلى باريس في عام 2015، حسب ما ذكرته صحيفة Guardian البريطانية.


ونفذ الهجوم حينها شاب مغربي الجنسية يُدعى أيوب الخزاني، ويبلغ من العمر 26 عاماً. وقد قالت السلطات الفرنسية لاحقاً إنه كان معروفاً لدى أجهزتها الاستخبارية.

ويُركز إيستوود في السنوات الأخيرة على أفلام البطولات الأميركية المقتبسة عن قصص حقيقية، Sully و American sniper، إضافة إلى عمله الآن أيضاً على قصة حقيقية مقتبسة عن كتاب Impossible Odds: The Kidnapping of Jessica Buchanan and Her Dramatic Rescue. الذي كتبته جيسيكا بيوكانان مع زوجها إيريك لاندلمالم، مسترجعين خطفها في الصومال عام 2011 أثناء عملها كمساعدة إنسانية في شرق أفريقيا، لتتمكن لاحقاً قوّات الصاعقة في البحرية الأميركية من تحريرها في العام التالي.

رغم بلوغه عامه السابع والثمانين، إلا أن إيستوود مازال يصر بدأب على صنع سينما مختلفة، بشغف لا ينتهي، فهو ممثل ومخرج ومؤلف موسيقي ومنتج سينمائي، وقد حاز على جائزة الأوسكار 4 مرات.

وليس مجال الإخراج وحده هو الذي أبدع فيه إيستوود، فمجال التمثيل أيضاً شهد تألقه، حيث أصبح أيقونة أفلام الويسترن، بعد قيامه ببطولة 3 منها هي
For a Few More Dollars و Fist full of Dollars وThe bad the good and the ugly، والتي أبدع فيها رغم أنها أدواره الأولى، حيث ظهر بمعطف واحد طوال أحداث الأفلام، دون اسم، ودون النطق بكلمات كثيرة، ليفتح المجال السينمائي أمامه.

ومن المعلومات غير المعروفة عن إيستوود أنه توجه إلى العمل السياسي خلال إحدى فترات حياته، فقد تم انتخابه كعمدة مدينته كارمل في كاليفورنيا عام 1986 ولمدة عامين كاملين.

وقد رفض إيستوود دور "جيمس بوند" بعد النجم شون كونري، كما أن ابنه سكوت إيستوود دخل مجال العمل السينمائي منذ عام 2006.

وفي ما يلي نستعرض أهم أفلام كلينت إيستوود:


Sully




"سولي" فيلم مقتبس عن قصة حقيقية تدور أحداثها يوم 15 يناير/كانون الثاني 2009، حيث قام أحد الطيارين الأميركيين تشيزلي سولنبيرجر الشهير بـ"سولي" بعملية هبوط اضطراري بطائرته فوق سطح نهر هادسون، لينقذ حياة 155 من ركاب الطائرة.

ولكن بالرغم من بطولته ومجازفته الكبيرة في الهبوط، إلا أنه يخصع لتحقيقات أمام هيئة سلامة النقل الوطنية، لاتهامه باتخاذ قرار خاطئ، بدعوى أنه كان بإمكانه الهبوط في مطار قريب.
وذكر موقع "The Wrap" أن ما ميز الفيلم هو اهتمام إيستوود بكافة التفاصيل، مشيراً إلى أنه عندما تشاهد مخرجاً يبلغ 86 عاماً يمتلك تلك الإمكانيات في السرد، ويقدم لك كلاسيكية جيدة سيكون من الصعب تجاهل الأمر".


American Sniper






فيلم آخر اعتمد فيه كلينت إيستوود على قصة حقيقية، وهو American Sniper الذي صدر عام 2014، مقتبس عن مذكرات كريس كايل أحد أشد القناصين فتكاً في تاريخ الولايات المتحدة، والفيلم من بطولة برادلي كوبر، وسينا ميلير، وكتابة جيسون هول.

وقد رشح الفيلم لست جوائز أوسكار، فاز بواحدة منها، وهي أفضل مونتاج موسيقي عام 2015.


Million dollar baby




يعد الفيلم واحداً من أهم أفلام المخرج كلينت إيستوود، والتي ظهر فيها كممثل أيضاً، ويحكي عن فتاة تدعى ماجي فيتزجيرالد تعمل بإحدى المطاعـم كنادلة وتبلغ الواحدة والثلاثين من عمرها تهوى رياضة الملاكمة، و تريد أن تصبح ملاكمة مشهورة على مستوى العالم تبحث عن مدرب حتى يصقلها ويدربها على هذه الرياضة.
الفيلم من بطولة هيلاري سوانك، ومورجان فيرمان، ورشح لـ7 جوائز أوسكار، فاز بـ 4 منها.


The bad the good and the ugly




يعد أحد كلاسيكيات السينما الخالدة، وأهم أفلام "الوسترن" شعبية، كما صنف كواحد من أعظم 10 أفلام في تاريخ السينما، وقد مر على عرضه بشاشات السينما 50 عاماً.

تدور قصة الفيلم حول 3 رجال يتنافسون خلال الحرب الأهلية، للعثور على ثروة مدفونة من الذهب، وسط فوضى عنيفة من الاشتباكات المسلحة والشنق ومعارك الحرب الأهلية ومعسكرات الاعتقال.

الفيلم إنتاج مشترك بين شركات في إيطاليا وإسبانيا وألمانيا الغربية، ومن بطولة كلينت إيستوود، وإيلي والاش، ولي فان كليف، فيما ألف موسيقاه المميزة الموسيقار الإيطالي إنيو موريكوني، ويعد الجزء الثالث والأخير من ثلاثية الدولارات.


Unforgiven




بعد مرور أكثر من 30 عاماً على أفلام الويسترن الخاصة بكلينت إيستوود عاد عام 1992 بفيلم جديد وهو "unforgiven" ، الذي يدور في أجواء الغرب الأميركي بمدينة بيج ويسكي، حيث تقوم مجموعة من عاملات الجنس بخرق الهدوء الظاهر في البلدة، بوضع جائزة مالية لمن يقتل اثنين من رجال الكاوبوي اللذين أضرا بزميلتهما دليلا فيتزجيرالد.

ويقلق الأمر شريف البلدة السيد ليتل بيل الكاوبوي الأسبق، الذي نجح في فرض الهدوء في البلدة، فيسعى الكاوبوي المتقاعد ويل ماني مع اثنين من رجاله لفرض الهدوء والنظام في البلدة، واصطياد رجلي الكاوبوي المطلوبين.

حصل إيستوود على جائزتي أوسكار عن الفيلم وهما فئة أفضل فيلم، وفئة أفضل مخرج.


Gran Torino






يعد واحداً من أفضل أفلام كلينت إيستوود تمثيلاً وإخراجاً، أنتج الفيلم عام 2008، وتدور أحداثه حول شخص حاد الطباع أرمل وقوي الإرادة يدعى والت كوالسكي، كان جندياً في في الحرب الكورية، ويتملك سيارة Gran Torino إنتاج العام 1972.

حقق الفيلم إيرادات وصلت إلى 270 مليون دولار، و كانت ميزانيته إنتاجه 33 مليون دولار، وحصل على إشادات نقدية وجماهيرية كبيرة.