شهادة "رعي أغنام" رسمية من بلدية تركية.. تساعد مُسنّة على رعي المواشي بعد مرض زوجها (يمكنها التقاعد!).. صور

تم النشر: تم التحديث:
1
anadolu

منذ 20 عاماً، تقود شريفة قراقوش (57 عاماً) قطيع الأُسرة من الأغنام إلى المرعى، وتبقى معه طوال اليوم، تسلي نفسها بالغناء من حين لآخر، ثم تعود مساء إلى المنزل لتعد الطعام وتقوم بالأعمال المنزلية.

وقالت شريفة التي تقطن في قرية "ديفيتشتاغي" في ولاية قرقلار إيلي (غرب تركيا)، إنها تعمل مع الحيوانات منذ طفولتها، إلا أن مرض زوجها قبل 20 عاماً، جعلها تمارس الرعي بشكل دائم، خاصة أن منطقتها لا يوجد بها من يقبل بالعمل في الرعي مقابل أجرة.

وترى شريفة أن مهنة الرعي شاقة وصعبة على النساء، خاصة أنها لا تجد فرصة لترتاح عندما تعود إلى المنزل؛ إذ يكون عليها القيام بالأعمال المنزلية أيضاً، ولكنها تعرب عن حبها للحيوانات والعمل معها.

انضمت شريفة العام الماضي إلى دورة نظمتها البلدية عن الرعي وقيادة القطيع، وتخرجت منها راعية مؤهلة، وتقول إن الرعي بات أسهل بكثير بعد الدورة التدريبية.

تنوي شريفة الاستمرار في الرعي إلى أن يحين موعد تقاعدها بعد عامين، لتقضي بقية عمرها بين أولادها وأحفادها.

Close
مسنة تركية ترعى الأغنام منذ 20 عاماً
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية