وزير الدفاع اليوناني يشتم عناصر برج مراقبة تركي بكلمات خادشة.. ما الذي دفعه لذلك؟

تم النشر: تم التحديث:
PANOS KAMMENOS
STRINGER via Getty Images

ذكرت وسائل إعلام محلية تركية الخميس 20 أبريل/نيسان 2017، أن وزير الدفاع اليوناني، بانوس كامينوس، شتم أفراد عناصر برج مراقبة تركي عبر أجهزة الاتصال اللاسلكي، مستخدماً اللغة التركية، بعدما طالبه طاقم البرج بتحديد وجهة الطائرة التي يستقلها.

وبدأت القصة عندما حذرت السلطات التركية طائرة عسكرية يونانية أقلّت وزير الدفاع اليوناني، كانت في طريقها إلى جزيرة أغاثونيسي اليونانية المحاذية للحدود التركية بالقرب من سواحل بحر إيجة، من اختراق المجال الجوي التركي.

ووجه طاقم برج المراقبة التركي رسالة لقائد الطائرة اليونانية، أكدوا فيها أن الطائرة تحلق في الأجواء التركية طالبين منهم الإفصاح عن وجهتهم، ليأتي الرد مباشرة من الوزير اليوناني الذي قال: "نحن نحلق في الأجواء اليونانية، وهذا أنا وزير الدفاع اليوناني أحدثكم".

لم تفلح رسالة كامينوس في إيقاف تحذيرات البرج التركي التي توالت، ليقوم الوزير اليوناني بالرد مرة أخرى وشتم طاقم البرج بكلمات تركية خادشة للحياء، حسبما ذكر الموقع التركي لقناة سي إن إن.

وتوترت العلاقات بين البلدين خلال الأشهر الماضية على خلفية زيارات أجراها مسؤولون رفيعو المستوى في البلدين لجزر وأراضٍ حدودية متنازع عليها.

ورفضت السلطات اليونانية تسليم القضاء التركي، ضباطاً وقادة في الجيش التركي وصلوا إلى أراضيها عبر مروحية تركية بعد يوم واحد من محاولة الانقلاب الأخيرة التي أفشلها الشعب التركي في 15 يوليو/تموز 2016.