عائض القرني يثير جدلاً على شبكات التواصل بسبب مقال نشره "الجزيرة.نت" قبل 6 أعوام

تم النشر: تم التحديث:
OBAMA AND HASSAN ROWHANI
social media

أثار الداعية السعودي الشيخ عائض القرني، الثلاثاء 18 أبريل/نيسان،2017 جدلاً واسعاً على شبكات التواصل الاجتماعي؛ بسبب مقال نشره موقع "الجزيرة.نت" الصادر باللغة الإنكليزية عام 2011.

القرني، أشار إلى عثوره على مقالات ومقاطع في موقع "الجزيرة.نت" النسخة الإنكليزية، تسيء إلى بلاده وإلى علماء المملكة ودعاتها، وتلصق بهم تهمة نشر الإرهاب في العالم.

اللافت، أن مقالَي الرأي اللذين أشار إليهما الداعية السعودي كانا قد نُشرا باللغة الإنكليزية قبل 6 سنوات، أحدهما للناشط في حقوق الإنسان إندونيسي الجنسية Jack Hewson، حول علاقة الإسلام بالتطرف، والآخر للكاتبة السعودية مي يماني، حول قتل الولايات المتحدة زعيم "القاعدة" أسامة بن لادن عام 2011.

وشرح الداعية السعودي في سلسلة من التغريدات موقف الإسلام من العنف، ودور السعودية في مكافحة الإرهاب والتطرف.

الكاتب الصحفي القطري عبد الله العذبة، عقّب على تغريدة القرني برابط مقال الكاتبة السعودية مي يماني الذي يعود إلى مايو/أيار 2011، وقت مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في أبوت آباد، الواقعة على بُعد 120 كم عن إسلام آباد، في عملية اقتحام أشرفت عليها وكالة الاستخبارات الأميركية .

أحد المغردين طالبه أيضاً بالكشف عن كيفية عثوره على المقال وتساءل: "هل (عثرت)على المقال أم أخذته من مغردين للوطن تحت بند (والقائمين عليها)؟ أم (وما ملكت أيمانكم)؟".

اللافت أبضاً، أن تغريدة الداعية عائض القرني سبق أن نشرها قبل يوم حساب على تويتر يدعى "الوطن".

بعض متابعي القرني على حسابه بتويتر انتقد طرح مثل تلك الأفكار الآن واعتبر استدعاءها في هذا التوقيت محاولةً لإشعال الفتنة بين المسلمين.

وسبق أن أثار الداعية عائض القرني جدلاً مشابهاً بعد تغريدة مدح بها ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

كما تداول سعوديون منشوراتٍ للقرني من قبلُ قالوا إنها ليست له؛ ومنها ما ورد في كتابه "محمد كأنك تراه"، والتي قالوا فيها إنه نسب قصيدة كتبها الشاعر الراحل نزار قباني، بمناسبة ذكرى ميلاد عبد الناصر، الموجودة في ديوان "أبجديات الياسمين"، حيث جمع أبيات متفرقة منها دون الإشارة إلى المصدر.