وصفوها بالحمقاء.. كيم كارداشيان تشعر بالسعادة لإصابتها بالإنفلونزا لهذا السبب!

تم النشر: تم التحديث:
KIM KARDASHIAN
HOLLYWOOD, CA - APRIL 12: Kim Kardashian West attends the premiere of Open Road Films' 'The Promise' on April 12, 2017 in Hollywood, California. (Photo by JB Lacroix/WireImage) | JB Lacroix via Getty Images

تعرضت كيم كارداشيان لموجة انتقاداتٍ عنيفةٍ بعد أن وصفت الإنفلونزا بأنها "حِميةٌ غذائيةٌ رائعة"، واتهامها بنشر أفكارٍ غير صحيةٍ عن شكل الجسد لمتابعيها الصغار.

ونشرت كيم بحسب موقع The Telegraph، الأربعاء 19 أبريل/نيسان 2017، أنها "سعيدةٌ" لإصابتها بالفيروس؛ إذ ساعدها ذلك على فقدان بعض الوزن قبل ظهورها في حفل ميت غالا الخيري.

وكتبت نجمة تليفزيون الواقع في تغريدتها على موقع تويتر: "الإنفلونزا يُمكن أن تكون حِميةً غذائيةً رائعة، سعيدةٌ للغاية لأنني أُصبت بها قبل حفل ميت غالا الخيري"، مشيرةً إلى أنها خسرت 6 أرطال من الوزن (نحو 2.7 كيلو غرام).



وعلَّق أحد الأطباء على تغريدة كيم قائلاً: "الإنفلونزا يُمكن أن تكون مرضاً يهدد الحياة! أنصح بالحصول على تطعيم الإنفلونزا السنوي!".

وكتب مستخدمٌ آخر على تويتر: "هل قالت كيم كارداشيان إن الإنفلونزا حميةٌ غذائيةٌ رائعةٌ بالفعل؟ أي نوعٍ من الحمقى يُمكن أن يصدق هذا؟!".

وأوضحت مستخدمةٌ أخرى أنها أمٌ لطفلة صغيرة، في تغريدةٍ، قائلةً: "تخيلي أنك تقولين هذا الكلام لابنتك بعد مرضها...".



وأضاف مستخدمٌ آخر: "هذا الكلام يُرسل رسالةً خطيرةً ويروِّجُ لفكرة اتباع عادةٍ غير صحيةٍ كطريقةٍ فعالةٍ لفقدان الوزن، لكنني أتساءل عن أسباب انتشار اضطرابات الأكل".

هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة The Telegraph البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.