مَن الرجلُ الذي حذَّرت السعودية طلابَها في أميركا منه ورصدت الشرطة 50 ألف دولار لمن يُدلي بمعلومات عنه؟

تم النشر: تم التحديث:
THTHTH
Age Fotostock

حذَّرت الملحقية الثقافية السعودية في أميركا، الإثنين 17 أبريل/نيسان 2017، المبتعثين والمبتعثات في ولاية أوهايو ومدينة كليفلاند تحديداً، مِن قاتلٍ هارب اشتُهر إعلامياً بـ"سفاح الفيسبوك".

ودعت الملحقية على حسابها في تويتر المبتعَثين إلى أخذ الحيطة والحذر، نتيجة للحالة الأمنية في المدينة.

وأعادت نشر تغريدة لشرطة كليفلاند، تُحذِّر فيها سكانَ المدينة من مسلح، بثَّ شريطاً مصوراً وهو يقتل رجلاً مُسناً ويقول إنه قتل 12 آخرين.

وفي سياق متصل اتسع نطاق البحث، عن مشتبه به، قالت الشرطة إنه نشر تسجيل فيديو له على فيسبوك، يتعلق بتورطه في قتل رجل مُسنٍّ في مدينة كليفلاند بولاية أوهايو الأميركية، وطالبت الجمهور بالمساعدة، والمشتبه به بتسليم نفسه.

وقال كالفين وليامز، قائد شرطة كليفلاند في مؤتمر صحفي بالمدينة: "نطاق بحثنا حالياً بصورة أساسية هو كل أنحاء هذا البلد (الولايات المتحدة)".

وأضاف: "هذا ما يمكن أن نعتبره بحثاً على نطاق قومي".

وقال مسؤولون، إن مكافأة بقيمة 50 ألف دولار خُصِّصت لمن يُقدِّم معلوماتٍ عن مكان وجود "سفاح الفيسبوك الهارب". ويدعى ستيف ستيفنس.

وقالت الشرطة، إن ستيفنس استخدم خدمة فيسبوك لايف لبثِّ جريمة قتله الرجل، الذي عرَّفته الشرطة بأنه روبرت جودوين (74 عاماً).

وحادثُ إطلاق النار هذا هو الأخير في سلسلة حوادث عنف نُشرت عبر فيسبوك، مما يثير تساؤلاتٍ عن مدى قدرة موقع التواصل الاجتماعي على جعل المحتوى المنشور عليه أقل تطرفاً.