شاهد.. ملك الأردن يشارك في مناورة عسكرية بالذخيرة الحية

تم النشر: تم التحديث:

رغم أن عمره يكاد يتجاوز 55 عاماً، إلا أن العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني أثار إعجاب مواطنيه عندما كان يقود جنوداً أردنيين في مناورة عسكرية بالذخيرة الحية بدت أنها عملية ضد إرهابيين.

الفيديو الذي نشره الديوان الملكي، الثلاثاء 18 أبريل/ نيسان 2017، ويظهر فيه الملك عبدالله بكامل عدته العسكرية مع رشاش بدا أنه M16، في أجواء حرب حقيقية، حظي بعشرات آلاف المشاهدات واللايكات والمشاركات خلال ساعة من نشره.

العاهل الأردني الذي ظهر يركض ويلهث ويناور ويطلق الرصاص والقنابل الحية، يبدو أنه يستعيد شبابه بمشاركته في هذه المناورات وهو الخبير في الشؤون العسكرية.

ويُعرف القائد الأعلى للقوات المسلحة بميوله العسكرية، إضافة للكثير من الاهتمامات، فقد عرف أنه يحب المغامرة، فلديه هواية القفز بالمظلات، وسباق السيارات والغوص، فطالما ظهر الملك الأردني ببزته العسكرية في العديد من المناسبات.

وكان العاهل الأردني قد التحق بالقوات المسلحة الأردنية، برتبة ملازم أول، وخدم كقائد فصيل ومساعد قائد سرية في اللواء المدرّع الأربعين، وذلك بعد عودته من بريطانيا التي التحق بأكاديميتها العسكرية ساندهيرست عام 1980، وفقاً لموقع القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية

وبعد إنهاء علومه العسكرية قُلد الملك عبد الله برتبة ملازم ثانٍ عام 1981، وعُين من بعد قائد سرية استطلاع في الكتيبة 13/18 في قوات الهوسار (الخيالة) الملكية البريطانية، وخدم مع هذه القوات في ألمانيا الغربية وإنكلترا، وفي عام 1982م، التحق جلالة الملك عبدالله الثاني بجامعة أوكسفورد لمدة عام، حيث أنهى مساقاً للدراسات الخاصة في شؤون الشرق الأوسط.

والتحق الملك عبد الله الثاني بعد ذلك بكلية الخدمة الخارجية في جامعة جورج تاون في واشنطن العاصمة، ضمن برنامج الزمالة للقياديين، وقد أنهى برنامج بحث ودراسة متقدمة في الشؤون الدولية، في إطار برنامج "الماجستير في شؤون الخدمة الخارجية".