سياسة الحجاب.. روسيا تردُّ على بريطانيا بإرسال دبلوماسيةٍ بوشاحٍ لكسب ودِّ السعودية، وهكذا بررت ارتدائها له

تم النشر: تم التحديث:
1
1

على عكس رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، وفي خطوة بدت أنها رداً عليها، غطت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو رأسها بوشاح، خلال زيارتها الأسبوع الفائت إلى السعودية، داعيةً إلى احترام ثقافة الدبلوماسية وثقافات الدول الأخرى.

وأكدت ماتفيينكو للصحفيين ضرورة احترام ثقافة الدبلوماسية، فعندما تأتي لزيارة بلد آخر عليك أن تحترم الثقافة والتقاليد والخصوصيات الدينية لهذا البلد، وهذا شرط لاغنى عنه في الأعراف الدبلوماسية.

وخلال زيارتها للسعودية، التقت ماتفيينكو مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وعدد من أعضاء الحكومة، حسبما نشرت وكالة سبوتنيك الروسية الإثنين 17 أبريل/نيسان2017.

وارتدت ماتفيينكو وشاحاً وفستاناً باللون الأخضر؛ الأمر الذي أثار إعجاب الكثيرين.

وقالت ماتفيينكو أنها كانت سفيرة مرتين وبأنها تعرف جيداً مدى حساسية هذه الأمور، وأضافت بأنها نالت الكثير من كلمات المديح من عدد من النواب النساء في السعودية اللواتي شكرنها على احترامها لتقاليدهن وعاداتهن.

رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، كانت قد لفتت انتباه العالم بأسره، حينما قررت عدم تغطية شعرها خلال زيارة رسمية لها إلى المملكة العربية السعودية بداية شهر أبريل/ نيسان 2017.

ورفضت ماي الالتزام بالتقاليد الدينية والثقافية.

وتلقت ماي ردوداً غير حماسية وباردة جداً، من السعوديات، بعد تصريحاتها بأنها ستكون ملهمة للنساء في المملكة، حسب صحيفة الإندبندنت البريطانية.

وكانت ماي قد قالت قبل وصولها للسعودية، أنها تأمل أن تكون ملهمةً للنساء في أنحاء البلاد.