جاويش أوغلو لأوروبا: لا تنزعجوا من تركيا المستقلَّة في قرارها.. انظروا إليها كصديقة وصمام أمان لكم

تم النشر: تم التحديث:
S
S

جدد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو الجمعة 14 أبريل/نيسان 2017، التشديد على أهمية بلاده بالنسبة لأوروبا، لافتاً إلى أنها "تعد بمثابة صمام أمان للدول الأوروبية".

جاء ذلك في خطاب ألقاه جاويش أوغلو خلال مشاركته في احتفال جماهيري بولاية أنطاليا، غربي البلاد.

وأضاف الوزير مخاطباً الأوروبيين "لا تنزعجوا من تركيا تلك الدولة المستقلة في قرارها، بل انظروا إليها كصديقة".

وتابع في ذات السياق "تركيا تأخذ على عاتقها الأعباء المترتبة عليكم، فهي صمام الأمان لأوروبا".

وفيما يتعلق بالاستفتاء الشعبي على التعديلات الدستورية، أشار الوزير التركي إلى أن "الشعب التركي سيلقّن من يحاول إعطاءه مواعظ، درساً جيداً يوم 16 أبريل/نيسان الجاري (موعد الاستفتاء)، بالتصويت بنعم".

ويجري في تركيا، في 16 أبريل الجاري (الموافق بعد غد الأحد)، استفتاء شعبي على تعديلات دستورية، من بينها الانتقال بإدارة الحكم في البلاد من النظام البرلماني (المعمول به حالياً) إلى الرئاسي.

ويتطلب إقرار التعديلات الحصول على أكثر من 50% من أصوات الناخبين (50%+1).