بعد شائعات زواجهما.. هل تُستبعد دينا الشربيني من فيلم عمرو دياب الجديد؟

تم النشر: تم التحديث:
AMR DIAB
huffingtonpost

أعلن السيناريست محمد حفظي، أن فيلم عمرو دياب الجديد سيكون فيلماً غنائياً رومانسياً، وأنه بصدد وضع اللمسات الأخيرة لكتابته، وسينتهي من كتابته في غضون أسبوع، ليكون الفيلم جاهزاً للتفاصيل الإنتاجية الأخرى.

وفي حواره مع برنامج "ET بالعربي"، الذي يذاع على فضائية Mbc4، نفى اطلاعه على خطط التوزيع والإنتاج، لانشغاله بالكتابة. ولفت إلى تفضيل دياب إتمام كل شيء بشكل صحيح، سواء في المادة المقرر عرضها على الشاشات أو الممثلين الذين سيقفون أمامه.

وبشأن الممثلين الذين سيقفون أمامه، كانت الترشيحات للبطلات تضم الممثلة المصرية دينا الشربيني، لكن يبدو أن الأخيرة ستصبح خارج المنافسة بعد الشائعات الأخيرة بشأن زواجها من المطرب المصري.

إذ أكدت تصريحات والد الشربيني الصحفية، مطلع فبراير/شباط الماضي، أن ابنته تقابل دياب في إطار فيلم جديد، يخطط الهضبة لدخوله، ويريد أن تكون ابنته البطلة معه، نافياً كل الشائعات عن وجود علاقة بينهما.

بينما أكدت مجلة "لها"، أواخر فبراير/شباط الماضي، أن اجتماعات جمعت بين الشربيني ودياب في إطار التحضير لفيلم العيد المنتظر، ورجَّحت مصادر للمجلة أن يتم استبعاد الشربيني والبحث عن مرشحة أخرى، تلافياً للشائعات التي ازدادت حول علاقتهما.

وكان المطرب المصري عمرو دياب قد أعلن في وقتٍ سابق عن تحضيره لفيلم سينمائي، وأكد أنه يرغب بشدة في تقديمه، فيما تعاقد مع المنتج تامر مرسي، أواخر يناير/كانون الثاني الماضي، على أن تتولى شركة "سينرجي" إنتاجه، بينما سيتولى الإخراج هادي الباجوري.