روسيا تستخدم الفيتو ضد مشروع قرار أممي حول الهجوم الكيماوي في سوريا

تم النشر: تم التحديث:
UN SECURITY COUNCIL
Stephanie Keith / Reuters

استخدمت روسيا الأربعاء 12 أبريل/نيسان 2017، حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لحماية الرئيس السوري بشار الأسد حيث عرقلت مساعي غربية اليوم الأربعاء لإدانة هجوم مميت بالغاز في سوريا والضغط على الحكومة السورية للتعاون مع المحققين.

وامتنعت الصين عن التصويت اليوم إلى جانب إثيوبيا وقازاخستان. كانت الصين قد استخدمت حق النقض من قبل على ستة قرارات بشأن سوريا منذ بدء الحرب قبل ستة أعوام. وأيدت عشر دول مشروع القرار في حين انضمت بوليفيا إلى روسيا في التصويت بالرفض.

وللمرة الثامنة منذ اندلاع النزاع السوري، تلجأ موسكو الى الفيتو (حق النقض) في مجلس الأمن الدولي لتعطيل أي قرار ضد حليفتها دمشق.