السودان تكشف عن السبب الحقيقي لفرض تأشيرةٍ على المصريين.. القرار اتخذ بالترتيب مع القاهرة

تم النشر: تم التحديث:
BASHIR AND SISI
Anadolu Agency via Getty Images

أعلن إبراهيم الغندور وزير الخارجية السوداني مساء الإثنين 10 أبريل/نيسان 2017 أن سلطات بلاده فرضت التأشيرة على الرجال المصريين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و50 عاماً وذلك بهدف منع تسلل "إرهابيين".

وأكد الغندور أن قرار فرض التأشيرة "اتخذ بالتشاور بين البلدين".

ولا يشمل القرار الذي اتخذ الجمعة المواطنات المصريات.

وأوضح الوزير السوداني أن الهدف من القرار "تنظيم دخول مواطني البلدين ومنع تسلل إرهابيين".

ولم يعد المصريون منذ 2004 بحاجة إلى تأشيرة لدخول السودان لكن مواطني السوداني لا يمكنهم زيارة مصر دون تأشيرة.

وقالت الصحف السودانية إن سلطات الخرطوم اتخذت على ما يبدو هذا القرار بعد توقيف العديد من المواطنين العرب إثر انفجار في شقة في العاصمة السودانية في شباط/فبراير.

وأصيب رجل بجروح في الشقة حين كان يصنع متفجرات.