نقل البابا تواضروس إلى مكان غير معلوم بعد تفجير وقع في محيط الكتدرائية المرقسية بالإسكندرية

تم النشر: تم التحديث:
POPE TAWADROS II OF ALEXANDRIA
CAIRO, EGYPT - JANUARY 6 : Pope Tawadros II of Alexandria, head of the Egyptian Coptic Orthodox Church, leads for the EgyptAir flight MS804 crashed mourning ceremony at the Coptic Cathedral of Saint Marcos in Cairo, Egypt on May 22, 2016. The Armed Forces of Egypt announced that the debris of an EgyptAir Airbus A320, which had disappeared early on 19 May 2016, as well as personal belongings of the passengers are floating in the Mediterranean Sea, north of the Egyptian city of Alexandria. The Egy | Anadolu Agency via Getty Images

وقع انفجار في محيط الكاتدرائية المرقسية بالإسكندرية خلال ترؤس البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية صباح اليوم قداس أحد الشعانين وبداية أسبوع الآلام.

مصادر أمنية أكدت لـ"هافينتغتون بوست عربي" أنه قد تم نقل البابا تواضروس إلى مكان آمن ولم يتم الكشف عنه عقب وقوع التفجير مباشرة في محيط الكتدرائية بالاسكندرية.

وكان اللواء مصطفى النمر، مدير أمن الإسكندرية، قد تفقد صباح اليوم الأحد 9 ابريل/ نيسان 2017 عددا من النقاط الأمنية بمحيط الكنيسة المرقسية وسط الإسكندرية للتأكد من مدى استعداد القوات والتأكد من الإجراءات الأمنية.

وشملت الجولة منطقة محطة الرمل والمنشية ومناطق وسط المدينة، وطالب خلالها بضرورة تكثيف الإجراءات الأمنية والتعامل السريع وتوسيع دائرة الاشتباه.

Close
الأحد الدامي
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية

واتخذت محافظة الإسكندرية عددا من التعزيزات الأمنية عقب حادث طنطا بحسب صحف محلية مصرية، من خلال تكثيف إجراءات التأمين حول الكنائس، وخاصة التي تشهد مراسم الاحتفال بالعيد.

وكان البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية قد ترأس صباح اليوم قداس أحد الشعانين وبداية أسبوع الآلام، بالمقر البابوي بالكنيسة المرقسية بمنطقة محطة الرمل وسط الإسكندرية.