صحف مصرية: بيعٌ عشوائي في البورصة و 5 مليارات جنيه خسائر بسبب تفجيرات طنطا

تم النشر: تم التحديث:
EGYPTIAN STOCK EXCHANGE
KHALED DESOUKI via Getty Images

سجلت البورصة المصرية خسائر تجاوزت 5 مليارات جنيه في التعاملات الصباحية من جلسة تداولات، الأحد 9 أبريل/نيسان 2017 مستهل تعاملات الأسبوع، مدفوعة بالتداعيات السلبية لحادث طنطا الإرهابي، الذي استهدف كنيسة مارجرجس.

وأشارت صحف محلية مصرية إلى أن التفجير الذي خلف 21 قتيلاً و69 مصاباً داخل كنيسة مارجرجس بطنطا ووقع مع انطلاق جلسة تداول اليوم خلق حالة من الارتباك بين أوساط المستثمرين ودفعهم لعمليات بيع عشوائية في الدقائق الأولى التي تلت الإعلان عن الحادث.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية، مقتل 21 شخصاً، وإصابة 69 آخرين في حصيلة أولية، إثر تفجير داخل كنيسة مار جرجس بمدينة طنطا شمالي البلاد، وفق بيان.
ويأتي التفجير بالتزامن مع ترؤس البابا تواضروس الثاني، بابا الكنيسة المصرية، اليوم، قداس "أحد الشعانين" في الإسكندرية (شمالي مصر).

و"أحد الشعانين" هو الأحد السابع والأخير من الصوم الكبير الذي يسبق عيد الفصح أو القيامة عند المسيحيين.

ومطلع الشهر الجاري، شهدت محافظة الغربية، وقوع تفجير قرب مركز تدريب الشرطة بمدخل مدينة طنطا، ما أسفر عن إصابة 16 شخصاً.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، وقع تفجير في قاعة الصلاة بالكنيسة البطرسية، الملاصقة للكاتدرائية المرقسية بالعباسية (وسط العاصمة) أثناء صلاة القداس ما أدى إلى مقتل 29 شخصاً بخلاف مرتكب الحادث وإصابة العشرات.

ويأتي التفجير، قبل نحو أسبوعين من زيارة بابا الفاتيكان فرانسيس لمصر، خلال يومي 28 و29 أبريل/نيسان الجاري، وهي الأولى منذ عام 2000 حيث كانت آخر زيارة لبابا الفاتيكان للقاهرة من بابا يوحنا بولس الثاني.