مزج الأذان بالموسيقى داخل ملهى ليلي بتونس.. تحديد عقوبة الـ"دي جي" البريطاني الهارب

تم النشر: تم التحديث:
S
س

حُكم على منسق موسيقى "دي جي" بريطاني بالسجن لمدة عام في تونس بعد مزجه لأذان الصلاة بالموسيقى.

واُتُّهمَ منسق الموسيقى ويُدّعى "داكس جي"، والذي وُلدَ في لندن، بخدش الحياء العام والإخلال بالآداب العامة، وفق صحيفة تلغراف البريطانية.

إلا أنه كان بالفعل قد فرَّ من البلاد ونَشَرَ اعتذاراً قبل تداول القضية في المحكمة.

وبعد أن نُشِرت على الشبكات الاجتماعية لقطات من الحدث، أُغلق الملهى الليلي.

وكان الحدث الذي شارك فيه منسق الموسيقى "داكس" جزءاً من مهرجان "أوربت فيستفال" في مدينة نابل، التي تقع شمال شرقي تونس.

ومن جانبه، قال والي نابل، منوّر الورتاني، "لن نسمح بالاعتداءات على المشاعر الدينية والأمور المقدسة".

وتُظهر لقطات من الفيديو المصور للحدث أشخاصاً يرقصون على موسيقى يتخلَّلها الأذان.

وقدم "داكس" اعتذاره على صفحته الشخصية على فيسبوك، قائلاً: "اعتذاراتي الصادقة لأي أحد ربما قد يكون شَعرَ بالإساءة من الموسيقى التي شغَّلتها في مهرجان أوربت في تونس يوم الجمعة"، إلا أنه حذف صفحته على فيسبوك بعد أن زَعم تلقيه تهديدات بالقتل.

وتابع: "لم أكن أقصد أبداً إزعاج أحد أو الإساءة إلى أحد".

ويعيش منسق الموسيقى المولود بلندن في العاصمة الألمانية برلين، وشارك في مهرجانات في جميع أنحاء العالم.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Telegraph البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.