مساعدة حَكم تركية ترتدي الحجاب في إحدى مباريات الدوري الممتاز.. وهذه كانت النتيجة

تم النشر: تم التحديث:
ALHKMATTRKY
سوشال ميديا

أثارت السيدة التركية سيفجي يالتشين، البالغة من العمر 62 عاماً، والتي تعمل مساعداً للحكم الأول في مباريات كرة القدم بتركيا، ردود فعل واسعة بعد ظهورها مرتدية الحجاب في المباراة التي جمعت بين فريقي غلاتة سراي وأضنة سبور ضمن منافسات الدوري التركي الممتاز لكرة القدم.

وظهرت يالتشين المحجبة على الشاشة، لحظة عرضها لوحة تبديل اللاعبين في أثناء المباراة، وهو ما دفع وسائل الإعلام التركية لتسليط الضوء على قصتها؛ لكونها المرأة الأولى التي تعمل في سلك التحكيم بتركيا.


منذ 25 عاماً


وأعربت يالتشين، وفقاً لما نقلته صحيفة "أكشام" التركية، عن استغرابها من رد الفعل الكبير الذي أثاره ارتداؤها الحجاب في أثناء المباراة، مؤكدة أنها تدير المباريات منذ 25 عاماً ولم يسبق للإعلام المحلي في بلادها أن سلط الضوء على تجربتها.

وقالت يالتشين والدة الحكم التركي الشهير فولكان يالتشين، إنها تشعر براحة تامة عند ممارستها مهنتها، مضيفة أنها لا تواجه أية مشاكل خلال المباريات.

وأكدت يالتشين أن أصدقاءها قاموا بالاتصال بها مباشرة بعد المباراة ليخبروها بأنها أصبحت مشهورة وأن معظم وسائل الإعلام في تركيا تتحدث عنها.

وتناقلت الشبكات الاجتماعية صوراً للسيدة يالتشين لحظة ظهورها في المباراة، منقسمين بين مرحب بالخطوة ومهنئ إياها على شجاعتها، ورافض لتسليط الضوء على القصة؛ لكونها أمراً عادياً.

"الصورة التي لفتت الانتباه في مباراة غلاتة سراي وأضنة سبور، هذه السيدة هي سيفجي يالتشين مساعدة الحكم"