تل أبيب تقترح سكة قطار تربط بين ميناء سعودي وآخر إسرائيلي

تم النشر: تم التحديث:
S
s

اقترح وزير النقل بإسرائيل، الأربعاء 5 أبريل/نيسان 2017، ربط شبكتها لقطارات الشحن مع الأردن والسعودية، وقال إنه قدم الفكرة إلى مبعوث الرئيس الأميركي للشرق الأوسط الشهر الماضي.

بموجب الاقتراح، يمكن نقل السلع بواسطة السكك الحديدية من ميناء حيفا الإسرائيلي على البحر المتوسط عبر الأردن إلى ميناء الدمام السعودي على الخليج.

وامتنع الوزير، إسرائيل كاتس، في مؤتمر صحفي، عن قول ما إذا كانت دول عربية وافقت على المشاركة في مبادرته.

وقد يضفي الربط عبر السكك الحديدية طابعاً رسمياً على العلاقات المتوترة عبر الحدود. وخاضت إسرائيل 3 حروب مع جيرانها وترتبط باتفاقات سلام مع مصر والأردن، لكن ليس مع السعودية.

وقال كاتس للصحفيين إن جيسون جرينبلات، مبعوث ترامب، عبّر عن حماسته للخطة حين قُدمت له خلال جولة إقليمية.

وقال كاتس: "بدأت العمل بالفعل... أنا على اتصال مع مسؤولين كبار للغاية في الإدارة الأميركية".

وقال إنه لا يعتقد أن خط السكك الحديدية سيقلص على نحو ملموس حجم حركة التجارة عبر قناة السويس المصرية التي تربط البحر المتوسط بالبحر الأحمر.

وأوضح أن خطته ستمنح الفلسطينيين قدرة أكبر على تصدير السلع من الضفة الغربية المحتلة إلى العالم العربي. ويقول الفلسطينيون إن سيطرة إسرائيل على الحدود تحد من إمكاناتهم التجارية.

وفي إيجاز لخطة شبكة السكك الحديدية، قال كاتس إن ربط إسرائيل وشمال الضفة الغربية بالقرب من معبر نهر الأردن مع الأردن، لا يتطلب سوى وصلة سكك حديدية قصيرة.

وقال: "ربط الفلسطينيين بنظام للسكك الحديدية سيعطي المنطقة بكاملها دفعة اقتصادية".

ولم يتسنّ على الفور الحصول على تعقيب من مسؤولين أردنيين على المقترح.