روبوتات تخدمك وكبسولات للنوم.. هذه أغرب الفنادق في "كوكب اليابان"

تم النشر: تم التحديث:
S
social media

هناك تعبير فكاهي يقوله الكثيرون، حين يتحدثون عن دولة اليابان، قائلين "كوكب اليابان الشقيق"، وهو ناتج عن كمية الإبداع والنجاح والتفوق العلمي والتكنولوجي لهذه الدولة رغم صغرها وحداثة نهضتها.

تقع اليابان في أعلى هرم التكنولوجيا والعلوم والصناعة، لدرجة أن هناك علوماً عليك أن تتقن اليابانية لتتمكن من تعلمها.

سنتطرق في هذا التقرير للحديث عن بعض الفنادق الغريبة الموجودة في اليابان، التي تُظهر مدى إبداع هذا الشعب.


روبوتات لخدمتك


فندق Henn na قرب مدينة ناغازاكي جنوبي اليابان، تم افتتاحه عام 2015.

يهدف ملاك الفندق إلى استبدال 90% من الموظفين بالروبوتات التي تقوم بمهام الترحيب وخدمة الضيوف وحمل الأمتعة ومرافقة النزلاء مع أمتعتهم إلى الغرف الخاصة بهم، كما يوجد بالفندق مجسم لديناصور يتحدث الإنكليزية في المكتب الأمامي.





يحتوي الفندق على 80 موظفاً من الروبوتات، وحوالي 15 موظفاً من البشر، وتقول إدارة الفندق إن تكاليف تشغيل الروبوت الواحد تصل لربع ما يكلفهم الموظف البشري للقيام بنفس المهمة.

وتبدأ أسعار الغرف من حوالي 45 دولاراً أميركياً في الليلة، وفي بعض الأحيان يتم رفع السعر في أشهر الذروة مثل شهري أبريل/نيسان، ونوفمبر/تشرين الثاني.


كبسولة النوم


فنادق Nine Hours في مدينة كيوتو تمثل ما يطلق عليه اسم "كبسولة نوم".

والكبسولة هو مفهوم فريد لنوع من الفنادق التي تم تطويرها في اليابان، وهي تحتوي على عدد كبير من الغرف الصغيرة للغاية، مصنوعة من البلاستيك أو الألياف الزجاجية، بطول 3 أمتار وعرض متر واحد، وارتفاع متر وربع المتر.





تضم بعض وسائل الراحة والترفيه مثل جهاز تلفاز، وحدة تحكم إلكترونية، وخدمة الإنترنت اللاسلكية بسعر رخيص يصل لحوالي 25 - 50 دولاراً لليلة الواحدة.

يتم تخزين الأمتعة في خزانة، وتتوفر دورات مياه عامة، كما أن بعض هذه الفنادق يضم مطعماً (أو على الأقل ماكينات بيع) ومسبحاً وعدداً من مرافق الترفيه الأخرى.


مقصورات الدرجة الأولى في الطائرات


كطريقة لإعادة ابتكار تجربة فنادق الكبسولة، ابتكر فندق First Cabin في العاصمة طوكيو غرفاً مصممة بشكل بسيط وأنيق، يشبه مقصورات الدرجة الأولى في الطائرات.

يحصل النزلاء على معاملة شبيهة بالتي يحصل عليها راكبو الدرجة الأولى، بالإضافة لإمكانية دخول غرفة الساونا مجانًا.





تبدأ أسعار الغرف من 37 دولاراً أميركياً لغرف الدرجة العادية، و50 دولاراً لغرف الدرجة الأولى.

بعكس الكبسولات التقليدية، فإن الدرجة الأولى في فندق First Cabin تتميز بالأناقة العالية، وتتمتع بنادٍ صحي خاصٍ بها، ويمكن للنزلاء استخدام المرافق المشتركة مثل الحمامات ودورات المياه، ويعطي كل ضيف منامة والمرافق الأساسية.


فندق للترويج


فندق Gracery Shinjuku في طوكيو يوجد به مجسم لرأس شخصية جودزيلا الخيالية (التي تشتهر بها اليابان)، ويبلغ طوله 12 متراً وهو موجود على سطح الفندق.

يهدف الفندق للترويج للمدينة وجذب السياح، حيث ستستضيف اليابان الألعاب الأولمبية عام 2020.





سعر الليلة الواحدة في هذا الفندق 335 دولاراً بأيام وسط الأسبوع، و300 دولار بنهايته، والغرف المطلة على الوحش تزيد 125 دولاراً بالليلة الواحدة.


لمحبي الكتب


فندق Book and Bed في طوكيو تم افتتاحه في سبتمبر/أيلول 2015 لجميع محبي الكتب.

هو مصمم بطريقة ذكية تجعلك تنام وأنت محاط بالكتب من جميع الجهات.





حجرات النوم مدمجة مع رفوف الكتب ليسهل عليك الوصول إلى بعض الكتب حتى دون أن تغادر سريرك وتتضمن الحجرة ستاراً ولمبة للقراءة ومساحة.

يبلغ سعر الليلة الواحدة في هذا الفندق 50 دولاراً أميركياً.


هالو كيتي


فندق Keio Plaza في طوكيو خصّص 2 من أجنحته الفخمة وجهزهما بما يخص شخصية هالو كيتي التي عشقها الكبار والصغار، ولكن يجب حجز الغرفة بشكل مسبق.





وتتوفر داخل الفندق كافة وسائل الراحة والتقنيات الحديثة، لينعم نزلاء الفندق بإقامة تتناسب مع هذه الشخصية الخيالية، وليشعروا كما لو أنهم أمراء من عالم الخيال، وخلق أجواء لطيفة تبعدهم عن أضواء العاصمة بسعر حوالي 245 دولاراً لليلة.


ديزني لاند


فندق Tokyo Disneyland Hotel، على الرغم من تصميم هذا الفندق الذي يشبه مدينة ديزني إلا أن أغلب نزلائه من البالغين.





تتكلف الجولة لمدة يومين حوالي 115 دولاراً لتقابل كل شخصيات ديزني المحببة.


القطار


فندق القطار Train Hotel، من المفترض أن يبدأ بالعمل هذا العام، وهو عبارة عن فندق فاخر على متن قطار يجوب أنحاء اليابان.

يستعد قطار شيكي - شيما الياباني، لإطلاق خدمة جناح من طابقين مزود بإمكانات وكأنك تعيش في بيتك، أو في فندق مع لمسات فاخرة على الديكور وأثاث فاخر، ويجوب هذا القطار أنحاء اليابان.





تم تصميم هذا القطار من قبل كين كيويوكي أوكوياما، وهو خبير السيارات والساحر الخفي وراء تصميمات سيارات بورش وفيراري ومازيراتي.