سحب السفير الأردني من الرباط بعد غياب ملك المغرب عن القمة العربية

تم النشر: تم التحديث:
MOROCO
Ali Jarekji / Reuters

يبدو أن تبعات غياب ملك المغرب عن القمة العربية بالبحر الميت، ما زالت مستمرة، فقد أعفى الأردن سفيره في الرباط من منصبه الإثنين 3 أبريل/نيسان 2017، لتظل السفارة فارغة دون أيّ خلف له في الوقت الحالي.

وأعلن الديوان الملكي الأردني موافقته على قرار مجلس الوزراء، المتضمن الموافقة على نقل السفير علي الكايد من السفارة الأردنية لدى المغرب إلى مركز وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بعمان اعتباراً من الأحد، بحسب ما نشره موقع هسبرس المغربي.

التغييرات التي حصلت في السفارة الأردنية في الرباط تزامنت مع تغييرات في عدد من سفارات الأردن بعدد من البلدان، إلا أنه جرى تقرير الأسماء التي من المفترض أن تحل محل سابقيها، في حين لم يتقرر إلى حد الساعة الاسم الذي من المفترض أن يخلف الكايد بالرباط.

ويأتي إعفاء السفير الأردني في الرباط عقب أيام من إقالة مدير المخابرات فيصل الشوبكي، الذي رشحت أنباء عن أن سبب إعفائه يرجع لغياب ملك المغرب عن قمة الأردن.

وغاب العاهل المغربي محمد السادس عن القمة العربية؛ وذلك بعد زيارة قام بها ملك الأردن للرباط؛ إذ راجت أخبار تفيد بأن الملك محمد السادس سيحضر القمة عقب هذه الزيارة إلا أن الأمر لم يتم.

وسبق أن أعلن الديوان الملكي الأردني خبر إقالة مدير المخابرات الأردنية؛ وهو الخبر الذي ربطه برلماني أردني سابق، يدعى جميل النميري، بتغيب الملك محمد السادس عن القمة العربية.