البحرين تمنح مواطني مجلس التعاون الخليجي بطاقات هوية.. وهذا هو هدفها

تم النشر: تم التحديث:
BAHRAIN
eugenesergeev via Getty Images

أعلنت البحرين السبت 1 أبريل/نيسان 2017، أنها ستتيح لمواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، من المقيمين والمستثمرين إمكانية استصدار بطاقة هوية بحرينية، لتسهيل إجراءات معاملاتهم أمام الدوائر الخدمية في البحرين.

ونقلت وكالة أنباء البحرين "بنا"، عن الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية محمد القائد قوله إن هذا الأمر جاء تنفيذاً لتوجيهات ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء البحريني الأمير سلمان آل خليفة، لمنح المزيد من التسهيلات للمقيمين والمستثمرين في البحرين من أبناء دول المجلس.

وأكد أن هذا الإجراء يهدف إلى "زيادة تعزيز الروابط والعلاقات الأخوية بين أبناء دول مجلس التعاون الخليجي، وأيضاً يُمثل فرصة لاستقطاب وجذب الاستثمارات الخليجية والتبادل البيني، ما يفتح المجال لطرح مزيد من الخدمات وابتكار خدمات جديدة تحقق رضا المتعاملين".

وأضاف "هذه الخطوة تأتي سعياً نحو تعزيز ودعم الخطوات التنسيقية التي تبذلها اللجنة التوجيهية للبطاقة الذكية الخليجية لتعزيز التكامل من أجل تسهيل إجراء معاملات الخليجيين والمقيمين والمستثمرين في البلاد، وتسريع حصولهم على الخدمات الحكومية بأسهل طريقة ممكنة.

وأشار إلى أنه على الراغبين من مواطني دول مجلس التعاون الخليجي الذين تنطبق عليهم الاشتراطات، مراجعة مشرفي فروع الهيئة في مراكزها الرئيسية لخدمات بطاقة الهوية، للنظر في طلباتهم.