من أجله رفضت إيما واتسون LaLa Land.. معلومات ربما تعرفها لأول مرة عن فيلم "الجميلة والوحش"

تم النشر: تم التحديث:
BEAUTY AND THE BEAST
social media

استحوذ فيلم Beauty and the Beast على اهتمام الكثيرين سواء من جانب صناع السينما فى هوليوود، أو الجمهور عشاق رائعة ديزني عبر تاريخها الفني.

الاهتمام يأتي بفضل تحويل فيلم الرسوم المتحركة إلى الأداء الحي والاستعانة بالممثلين بدلاً من الأداء الصوتي، إلى جانب الإنتاج الضخم الذي تمتع به الفيلم، والدعاية الكبيرة التي رافقته منذ الإعلان عن بدء التصوير.

هذه مجموعة من المعلومات الخاصة بالفيلم سواء التي تتعلق باختيار الممثلين، أو بالمصاريف الإنتاجية، أو بعض التقنيات التي تم استخدامها.


1. البطلة




beauty and the beast movie

رشح لأداء دور "بيل" كل من إيما ستون وإيما واتسون وإيما روبرتس وليلي كولينز.

تم اختيار إيما واتسون بناء على الإشادة التي حصلت عليها من كل من الممثلة بيج أوهارا صاحبة الأداء الصوتي فيلم Beauty and The Beast،الذي أنتجته شركة ديزني العام 1991.

كما حصلت على إشادة أخرى من الممثلة سوزان إيغان، التي أدت نفس الدور في العرض المسرحي الذي حمل نفس الاسم وعرض على مسارح برودواي.


2. الوحش




beauty and the beast movie

قبل اختيار الممثل الإنكليزي دان ستيفنز لأداء دور الوحش في أحد أعمال ديزني الخالدة، كان هناك قائمة كبيرة لعدد من النجوم.

ضمت فيها كل من دانيال رادكليف روبرت باتينسون ورايان جوسلينج الذي اعتذر عن الدور من أجل القيام ببطولة الفيلم الموسيقي الرومانسي La la land والذي حصد عنه العديد من الجوائز .


3. إعلان الفيلم






استطاع الفيديو الدعائي لفيلم Beauty and The Beast حصد 91.5 مليون مشاهدة في أول 24 ساعة فقط من طرحه على يوتيوب.

وهو بهذا يكون قد ضرب الرقم القياسي المسجل باسم فيلم Star Wars: The Force Awakens، الذي تمكن من تحقيق مشاهدات بلغت 88 مليوناً.


4. مدة التصوير


تم تصوير الفيلم فى 3 أشهر فقط فى الفترة من 15 مايو/أيار – 21 أغسطس/آب 2015، وتم تأجيل طرحه لمدة 18 شهراً لأسباب تخص شركة ديزني الجهة المنتجة.


5. الميزانية الأضخم


الشركة رصدت ميزانية بلغت 160 مليون دولار لإنتاج الفيلم، وهي أضخم ميزانية لفيلم غنائي والذي يحتوي على أكثر من 20 مقطوعة غنائية وموسيقية.






6. الرقصة الرئيسية


مشهد العرض الراقص في الفيلم تم تصويره في قاعة استغرق تجهيزها 12 ألف ساعة، وتم استخدام 2160 قطعة من الكريستال من إنتاج شواروفسكي لعمل الزينة الخاصة بالقاعة.

بلغت مساحة القاعة 914 متراً، وتم استخدام 8700 شمعة لإضاءة بعض المشاهد في الفيلم.


7. موافقة مباشرة


أكدت إيما واتسون أنها وافقت على دورها في فيلم Beauty and The Beast فور عرضه عليها، ولم تتردد فهو من الأفلام المفضلة التي ظلت تشاهدها خلال طفولتها.

واتسون رفضت دور البطولة في فيلم La la land، وحتى تتقن دورها جيداً في الفيلم قامت بمشاهدة النسخة الخاصة بالعام 1991 عدة مرات، ودأبت على الالتحاق بورش تعليم الغناء حتى تستطيع القيام بالأداء الغنائي في الفيلم.


8. الجرافيك


استخدم المخرج بيل كوندون تقنية CGI أو Computer-generated imagery، وهي التقنية المستخدمة بكثرة في تنفيذ الجرافيك في ألعاب الفيديو الجديدة.

وتمت الاستعانة بها في تنفيذ شخصيات إيما تومبسون التي قامت بدور السيدة Potts، والسير إيان ماكيلين الذي قام بالأداء الصوتي لشخصية Cogsworth، والممثل الإسكتلندي إيوان مكريغور الذي قام بدور Lumière.


9. الموسيقى


تمت إضافة ثلاث أغنيات جديدة إلى الموسيقى التصويرية الكلاسيكية لنسخة الفيلم من الرسوم المتحركة التي تم طرحها العام 1991.

فقد تعاون الموسيقار آلان مينكين -الذي صنع الموسيقى التصويرية الأصلي– مع الشاعر الغنائي تيم رايس، وتمت إضافة أغنيات Days in the Sun، How Does a Moment Last Forever، How Does a Moment Last Forever والتي غنتها المطربة الكندية سيلين ديون.






10. الأزياء


تمت الاستعانة بمصممة الأزياء جاكلين دوران وفريقها للعمل على الأزياء الخاصة بالفيلم والتي استغرق تنفيذها 3 أشهر قبل البدء في عمليات التصوير الرئيسي.

حرصت جاكلين أن تكون كافة الملابس محتشمة ومناسبة للعرض في أي دولة.