سامسونغ ستقوم بإيقاف كل أجهزة غالاكسي Note 7 التي لم يتم إرجاعها

تم النشر: تم التحديث:
SAMSUNG NOTE 7
A model poses for photographs with a Galaxy Note 7 new smartphone during its launching ceremony in Seoul, South Korea, August 11, 2016. REUTERS/Kim Hong-Ji/File Photo TPX IMAGES OF THE DAY | Kim Hong-Ji / Reuters

أعلنت سامسونغ عملاقة الإلكترونيات أنها ستبدأ في التخلص التدريجي من الوحدات المتبقية من هاتف Note 7 عن طريق إجبار تحديثات البرامج بالأجهزة التي لم يتم استرجاعها من الشحن وبحسب ما نشر موقع TNW.

وفي حين كشفت تقارير في وقت سابق من العام 2017 أن سامسونغ قد جمعت بنجاح أكثر من 96 % من جميع أجهزة Note 7 المباعة في جميع أنحاء العالم، إلا أنه قد تبقى بعض هواة التكنولوجيا العنيدين الذين يرفضون الامتثال لطلبات استدعاء الشركة للأجهزة.

وفي محاولة لتسريع عملية سحب الأجهزة، أقامت سامسونغ نقاطاً ساخنة للاستبدال في جميع أنحاء العالم، لدرجة فتح أكشاك الاستبدال في المطارات.

ومع ذلك، رفض بعض أصحاب الأجهزة المتمسكين به تسليم أجهزتهم.





وكانت شائعات ظهرت بأن سامسونغ قد تجبر تحديثات البرامج على إيقاف أجهزة غالاكسي نوت التي لم يتم إرجاعها، ولكن تم تأكيدها في نهاية المطاف.

في الواقع، كان الصانع الكوري الجنوبي محدداً جداً في وقف العملاء من استخدام الهواتف غير المستقرة حتى أنه بدأ بمنع Note 7 من استخدام شبكات المحمول في نيوزيلندا.

وتأمل سامسونغ أن تساعد تحديثات البرامج القادمة الشركة على إغلاق فصل Note 7 نهائياً وإلى الأبد.

هذا الموضوع مترجم بتصرف عن موقع TNW. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا