مصر تستورد غازاً إسرائيلياً بـ20 مليار دولار.. تعرَّف على تفاصيل الصفقة

تم النشر: تم التحديث:
NATURAL GAS IN EGYPT
social media

وقَّعت مصر وإسرائيل صفقة لاستيراد الغاز الطبيعي، بقيمة 20 مليار دولار على مدى 15 عاماً.

وكان وفد من مجموعة "تمار" الإسرائيلية للغاز قد غادر، أمس الأحد 19 مارس/آذار 2017، مطار القاهرة عائداً بطائرة خاصة إلى تل أبيب، بعد زيارة لمصر استمرت ساعات، تم خلالها توقيع صفقة مع شركة "دولفينز" للغاز الطبيعي المصري، بحسب تقرير للعربي الجديد.

ووفقاً لمصادر إعلامية مصرية، فإن الوفد الذي ضم ستة إسرائيليين وبريطانياً استعرض، خلال زيارته، ملف مد خط أنابيب جديد للغاز، يمتد من حقول "تمار" إلى مصر، بتكلفة حوالي نصف مليار دولار، وتفعيل مذكرة التفاهم التي تم توقيعها من قبل لشراء خُمس حجم المخزون الاستراتيجي للغاز من حقل "تمار" الإسرائيلي، بحوالي 60 مليار متر مكعب، لأكثر من 15 عاماً، بتكلفة قُدرت بـ15 مليار دولار إلى 20 مليار دولار، على مدى عمر المشروع.

وكانت مصر تبيع من قبل الغاز إلى إسرائيل، بموجب عقد مدته 20 عاماً، لكن الاتفاق انهار في 2012، إثر هجمات متكررة على الخط في شبه جزيرة سيناء المصرية، ليتوقف العمل به منذ ذلك الحين.


إقرأ القصة كاملة هافينغتون بوست عربي