البرلمان الإيطالي يحقّق في منع طالبة مغربية متميزة من دخول مقرِّه بسبب جنسيتها

تم النشر: تم التحديث:
ITALIAN PARLIAMENT
Alessandro Bianchi / Reuters

طلب البرلمان الإيطالي، اليوم الأحد 19 مارس/آذار 2017 بالتحقق من واقعة منع طالبة جامعية من دخول قاعة تابعة لمجلس النواب، بسبب جنسيتها المغربية.

وقال التلفزيون الإيطالي الرسمي، اليوم الأحد، إن المغربية "إلهام المنصف" البالغة من العمر 22 عاماً، مُنعت الخميس الماضي، من دخول قاعة تابعة لمجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان)، لتسلم جائزة تقديرية تمنحها مؤسسة الصداقة الإيطالية الأميركية، لألمع الخريجين في التخصصات العلمية، وذلك لأنها تحمل جواز سفر مغربياً.

وأضاف أنه بناءً على ذلك، طالبت رئيس البرلمان لاورا بولدريني، بالتحقق من الواقعة.

وذكر التلفزيون، أن بولدريني، قررت استضافة الطالبة المغربية في مكتبها، بوقت لاحق اليوم.

وبرر الموظفون المسؤولون في مبنى مجلس النواب منع الطالبة من الدخول بأن "المبنى يتبع للبرلمان ولا يحق لمواطنين غير أوروبيين دخوله". وفق المصدر نفسه.

وكان من المقرر أن تتسلم المنصف جائزة تقديرية لحصولها على إجازة في العلوم السياسية من إحدى الجامعات الإيطالية، بأعلى الدرجات.