بريطانيا لأميركا: اتهاماتكم سخيفة.. والبيت الأبيض: لن تتكرَّر

تم النشر: تم التحديث:
BRITISH USA
Kevin Lamarque / Reuters

تلقت لندن تأكيدات من البيت الأبيض تفيد أنه لن يكرر اتهاماته التي وجهها إلى مكتب الاتصالات الحكومية البريطانية حول التنصت على دونالد ترامب، وفق متحدث باسم داونينغ ستريت الجمعة 17 مارس/آذار 2017.

وأكد متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أن "هذه الاتهامات سخيفة للغاية ويتعين تجاهلها. قلنا هذا صراحة إلى الإدارة (الأميركية)، وتلقينا تأكيداً بأن هذه الاتهامات لن تتكرر".

وكان مكتب الاتصالات الحكومية البريطانية وصف أيضاً اتهامات البيت الأبيض بأنها "عبثية"، مشيراً إلى شبكة فوكس نيوز الأميركية التي قيل إنها تجسست على دونالد ترامب بناء على طلب باراك أوباما.

وقال متحدث باسم مكتب الاتصالات الحكومية البريطانية في بيان مقتضب إن "الاتهامات الأخيرة التي أصدرها القاضي أندرو نابوليتانو حول الاستعانة بمكتب الاتصالات الحكومية البريطانية +للتنصت+ على الرئيس المنتخب، عبثية. وهي مضحكة للغاية ويتعين تجاهلها".

ورداً على أسئلة الوكالة الفرنسية، أوضح الجهاز الإعلامي لمكتب الاتصالات الحكومية البريطانية أن هذا النوع من التصريحات الصادرة عن المكتب "ليس غريباً لكن نبرته ربما غير مألوفة".

وأثار دونالد ترامب جدلاً في الرابع من آذار/مارس عندما اتهم على تويتر الرئيس السابق باراك أوباما بأنه أمر بالتنصت على خطوطه الهاتفية، لكنه لم يقدم تفاصيل ولا أي دليل لدعم هذا الادعاء.

وأكدت لجنة الاستخبارات القومية في مجلس الشيوخ الأميركي الخميس أنه ليس لديها أي دليل يدعم مزاعم ترامب.