فيسبوك وجوجل وتويتر ستعاقب بمبالغ مالية طائلة بأوروبا.. بإمكانها تجنُّب ذلك إذا وافقت على شرط وحيد

تم النشر: تم التحديث:
S
s

قال مسؤول بالمفوضية الأوروبية إنه ينبغي للشركات المالكة لمواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وجوجل وتويتر تعديل شروط الخدمة للمستخدمين الأوروبيين خلال شهر وإلا خاطرت بالخضوع لغرامات.

وواجهت شركات التكنولوجيا الأميركية تدقيقاً مشدداً في أوروبا بشأن أسلوب إدارتها لأنشطتها ومنها الخصوصية وسرعة حذف المحتويات غير القانونية أو التي تحتوي على تهديدات.

وقال المسؤول إن المفوضية وجهات حماية المستهلك الأوروبية "ستتخذ إجراءات للتأكد من التزام شركات وسائل التواصل الاجتماعي بقواعد المستهلك المتبعة بالاتحاد الأوروبي."

وتؤكد التعليقات تقريراً لرويترز نشر الخميس.

كانت ألمانيا وهي أكبر بلد في الاتحاد الأوروبي من حيث عدد السكان قالت في وقت سابق أنها تخطط لسن قانون جديد يدعو شبكات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك إلى حذف المحتويات التي تنطوي على تشهير وتهديدات على وجه السرعة وإلا تعرضت لغرامات تصل إلى 50 مليون يورو (53 مليون دولار).