Toblerone تنكمش.. ودراسة تؤكد: تصغير المنتجات سيؤدي إلى خسارة الشركات

تم النشر: تم التحديث:
TOBLERONE
John Parra via Getty Images

تُخاطر شركات الأطعمة بخسارة أكثر من ثلث مستهلكيها إن لجأت إلى تصغير حجم منتجاتها، وفقاً لدراسة جديدة عن تأثير ما يُدعى بـ"تضخّم التقليص" Shrinkflation.

وجدت دراسة أجرتها شركة YouGov، أن 35% من المستهلكين قالوا إنهم سيتوقفون عن شراء لوح الشوكولاتة المفضل لديهم في حال قلّص المصنّعون حجمه بنسبة 15%.

ووجد الاستطلاع أن نحو 1 من كل 5 (22%) على استعدادٍ لهجر ماركة تجارية إن قلصت منتجاتها بنسبة 10%. و13% من المستهلكين قالوا إنّهم سيتوقّفون عن شراء المنتجات حتى وإن تقلّصت بنسبة 5% فقط.

في الدراسة التي استخدمت عينة مؤلفة من أكثر من 1000 شخصٍ بالغ، يعرّف تضخم التقليص على أنّه "ثبوت سعر السلعة مع تصغير أحجام الحصص".

يكشف التقرير، بعنوان "أحجام الحصص والصحة"، أن الشركات تُخاطر بخسارة جزء كبير من المستهلكين في حال استمرت في تقليل أحجام الحصص. بدلاً من ذلك، يفضّل قرابة النصف من المتسوقين دفع المزيد على رؤية منتجهم المفضل يتقلّص، بينما أبدى 36% سعادتهم بدفع المزيد مُقابل الحجم نفسه.

وقال ستيفن هارمستون، رئيس التقارير بشركة YouGov: "تُشير بياناتنا إلى أنّ هذه الشركات تُخاطر بالكثير. فالمستهلكون لن يقبلوا إلا بدرجة معينة من تقليل الحجم قبل أن يلتفتوا إلى منتجٍ آخر، ويفضلون دفع المزيد من المال من أجل تثبيت أحجام الحصص المقدّمة إليهم الآن".

ووجد الاستطلاع أن 38% قالوا إنّهم استمروا في شراء منتجٍ على الرغم من معرفتهم بأنّ حجمه قد صغر، إلا أنّ 1 من كل 5 توقفوا عن شرائه عندما ارتفع السعر، وقلّت المنافع.

ونحو 17% توقفوا عن شراء منتجٍ عندما غلا ثمنه وصغر حجمه.

وقد لجأت العديد من الماركات إلى تقليل حجم منتجاتها دون إعلام المستهلكين، ما أدّى إلى موجة غضب.

أحد التغييرات الشهيرة، كان اتجاه شركة Modelez الأميركية إلى تعديل شكل قمة الجبل التقليدي لمنتجها Toblerone، ما جعله أخفّ، في ظلّ تزايد تكاليف المكونات. إلا أنّ هذا التغيير -الذي طال ألواح الشوكولاتة في بريطانيا فقط- قوبل بانتقاداتٍ واسعة من جانب المستهلكين.

يقود هارمستون: "خبر تقليص كمية الشوكولاتة في منتج Toblerone قوبل بمزيجٍ من الذهول، والارتباك والسخط من جانب المستهلكين، لكن الماركة ليست الوحيدة التي تبنت هذا النهج".

من المنتجات الأخرى التي تقلّصت مع ثبوت السعر، وفقاً للدراسة، شوكولاتة Maltersers، التي قلّ حجمها بنسبة 14.2%، وTetley التي تقلّصت بنسبة 6.25%.

هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.

تُخاطر شركات الأطعمة بخسارة أكثر من ثلث مستهلكيها إن لجأت إلى تصغير حجم منتجاتها، وفقاً لدراسة جديدة عن تأثير ما يُدعى بـ"تضخّم التقليص" Shrinkflation.