أميركا تطالب الأمم المتحدة بسحب تقرير يدين إسرائيل بالفصل العنصري ضد الفلسطينيين

تم النشر: تم التحديث:
USA UN
Shannon Stapleton / Reuters

طالبت الولايات المتحدة الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الأربعاء 15 مارس/آذار 2017، بسحب تقرير أصدرته هيئة تابعة للأمم المتحدة يتهم إسرائيل بتطبيق سياسة الفصل العنصري ضد الفلسطينيين.

وكان غوتيريش نأى بنفسه عن التقرير الذي أصدرته لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (إسكوا)، إلا أن السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، قالت إنه يجب إلغاء التقرير برمته.

وقالت هايلي في تقرير، إن "الأمم المتحدة غاضبة من التقرير".

وأضافت أن "سكرتارية الأمم المتحدة كانت محقة في النأي بنفسها عن هذا التقرير، ولكن يجب أن تخطو خطوة أخرى وتسحب التقرير بأكمله".

وكان التقرير خلص إلى أن "الأدلة المتوافرة تشير إلى أنه ثبُت أن إسرائيل -بما لا يدع مجالاً للشك- مذنبة بتطبيق سياسات وممارسات تمثل جريمة فصل عنصري".

وتضم "إسكوا"، التي مقرها بيروت، 18 بلداً عربياً، طبقاً لموقعها، وتدرج دولة فلسطين على أنها عضو كامل وتعمل على تعزيز التعاون والتنمية.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، إن "التقرير، كما هو، لا يعكس آراء الأمين العام"، وتم وضعه دون التشاور مع سكرتارية الأمم المتحدة.