"غزة" أنقذته من العقوبة.. قصةُ تركيٍّ مع جاره

تم النشر: تم التحديث:
TURKEY COURT
صورة تعبيرية | Heinz-Peter Bader / Reuters

في خطوة فريدة من نوعها، تخلص رجل تركي من شكوى تقدم بها جاره ضده، وذلك بفضل مشاركته في حملة إغاثة إنسانية، لصالح أهالي قطاع غزة.

وتعود جذور القصة، إلى العام الماضي، عندما تقدم "أ. د" بشكوى ضد جاره، "إ. ش" بدعوى إلحاقه الضرر بشرفة منزله، بأدوات حادة، حسبما ذكرت النيابة العامة في ولاية طرابزون، الثلاثاء 14 مارس/آذار 2017، في بيان صادر عن مكتبها الإعلامي.

ولدى تكليف مكتب الصلح في النيابة، فريقاً للمصالحة بين المشتكي وجاره، اشترط صاحب الشكوى، تبرع الجار وفق إمكاناته المادية، لحملة أطلقها الهلال الأحمر التركي، من أجل غزة.

وفي خطوة رمزية، أعقبت موافقته على شرط المصالحة، أرسل "أ.ش" رسالة نصية من هاتفه الجوال، للتبرع في الحملة (عبر رصيد الهاتف)، حسب بيان نيابة الولاية المطلة على البحر الأسود، شمالي تركيا.