مسلحان يغتالان مستشار "وزير العدل" بحكومة الحوثيين وسط اليمن

تم النشر: تم التحديث:
MOUSA
Alamy

قال مصدر محلي في مدينة ذمار، وسط اليمن، إن مسلحين مجهولين اغتالا، الثلاثاء 28 فبراير/شباط 2017، القيادي البارز بجماعة "الحوثي"، مستشار وزير العدل بحكومتها، يحيى موسى.

وفي تصريح للأناضول، أفاد المصدر مفضّلاً عدم الكشف عن هويته لأسباب أمنية، أن مسلحين اثنين كانا على متن دراجة نارية، أطلقا النار على سيارة "موسى" أمام منزله قرب مركز شرطة "الغربية" بالمدينة.

ونقل المصدر عن شهود عيان قولهم، إن "موسى" لقي مصرعه على الفور، فيما لاذ المهاجمان بالفرار.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

من جهته، قال وزير الرياضة في حكومة الحوثيين غير المعترف بها، حسن زيد، إن اغتيال "موسى" حدث "في طريق عودته من القيام بدور الوساطة (لوقف الحرب) في عتمة"، دون مزيد من التفاصيل.

ويُعد "المتوكل" من قيادات الصف الأول ومن المرجعيات الدينية في جماعة الحوثيين، واتهم من قِبل نظام الرئيس السابق علي عبدالله صالح، بدعم "الحركة الحوثية"، إبان حروب الجماعة الستة ضد القوات الحكومية (2004 – 2010).

وتشهد عدة محافظات يمنية، بينها مناطق محاذية للحدود السعودية، حرباً منذ قرابة عامين بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، ومسلحي الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي صالح من جهة أخرى.