تركيا ترسل رجال شرطة سوريين درَّبتهم إلى مناطق المعارضة قرب حلب.. هذه مهمتهم

تم النشر: تم التحديث:
EWRT
sm

بدأت السلطات التركية بإرسال دفعة جديدة من قوات الشرطة التابعة للمعارضة السورية إلى مدن الراعي وإعزاز بالقرب من محافظة حلب في سوريا، بعد أن انتهت من تدريب عناصرها في أحد المراكز التابعة لقواتها المسلحة في مدينة كليس الحدودية.

وبينما لم تشر وسائل الإعلام التركية لعدد العناصر التي تم إرسالها، أظهرت الصور ومقاطع الفيديو التي صورت من داخل مرافق معسكر "البايلي" في مدينة كليس، تجمع العشرات من عناصر الشرطة السورية المدربة وهم ينتظرون استقلال ما يقارب 10 حافلات تمركزت في المعسكر ذاته.

sf

وبحسب المصادر التركية فإن مهمة القوة الشُرطية الجديدة ستشمل حفظ الأمن والسلام داخل بلدتي الراعي وإعزاز وردع أي تقدم لعناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وبدأت أنقرة تدريب قوى المعارضة السورية بالاتفاق معها مطلع هذا العام، حيث أرسلت القوات المسلحة التركية أواخر شهر يناير/كانون الثاني الماضي دفعة أولى من شرطة المعارضة السورية باتجاه مدينة جرابلس الحدودية بلغ عددها آنذاك حوالي 450 عنصراً.

sdf

وتسعى السلطات التركية، وفقاً لصحيفة يني شفق المحلية، لتدريب 5 آلاف شرطي سوري لتولي مهام حماية المناطق التي حررتها قواتها بالتعاون مع قوى المعارضة السورية من قبضة تنظيم "داعش" خلال الأشهر الماضية.

ويرتدي عناصر المعارضة السورية الذين دربتهم تركيا الزي الرسمي لجهاز الشرطة بالإضافة لزي آخر أزرق فاتح اللون وزع على العناصر المنتشرين في أحياء مدينة جرابلس بعد أن تم تحريرها خلال عملية درع الفرات المشتركة بين الجيش التركي والجيش السوري الحر.

sd

ويأتي إرسال هذه الدفعة بعد أيام قليلة على تمكن القوات التركية المدعومة بعناصر الجيش الحر من السيطرة على مدينة الباب السورية بعد معارك عنيفة خاضتها مع عناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" استمرت لأسابيع طويلة.