أول مسؤول سعودي كبير يزور البلاد منذ الإطاحة بصدام.. الجبير في العراق، وبغداد تصر على تغيير السفير

تم النشر: تم التحديث:
ADEL ALJUBEIR
Anadolu Agency via Getty Images

قال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، إن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بدأ زيارة نادرة لبغداد، السبت 25 فبراير/شباط 2017.

وقال متحدث باسم الخارجية العراقية، إن هذه هي الزيارة الأولى لوزير سعودي بارز منذ احتلال العراق، الذي أطاح بصدام حسين في 2003.

والتقى الجبير خلال زيارته لبغداد اليوم برئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ووزير الخارجية إبراهيم الجعفري.

وأعادت السعودية فتح سفارتها في بغداد قبل عام، بعد أن ظلت مغلقة لمدة 25 عاماً.

لكن العراق طلب في وقت لاحق تغيير سفير السعودية لديه، بعدما أدلى سفيرها بتصريحات عن تدخل إيراني في شؤون العراق واضطهاد للسنة، مما أثار غضب الساسة الشيعة وقادة فصائل مسلحة.

وترى السعودية منذ فترة، أن العراق شديد القرب من إيران، منافستها الرئيسية في المنطقة، وهي تتهمه كذلك بتشجيع التمييز الطائفي ضد السنة وهو ما تنفيه بغداد.

وتصاعدت الخصومة بين إيران والسعودية في السنوات القليلة الماضية مع تأجج الصراعات الطائفية في سوريا واليمن والعراق.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية العراقية، إن وزير الخارجية السعودي قال لمسؤولين عراقيين في بغداد اليوم، إن السعودية تعتزم تعيين سفير جديد لدى العراق.