باسم يوسف: لو شايف نفسك متسامح هتعمل إيه مع واحد شكَّك بالقرآن.. هكذا رد عليه نشطاء شبكات التواصل

تم النشر: تم التحديث:
BASSEM YOUSSEF
Roy Rochlin via Getty Images

قال الإعلامي المصري الساخر باسم يوسف إن هناك عنصرية تمارس ضد غير المسلمين في مصر، مشككاً في التصريحات التي تعتبر التجاوز في حق الأقليات تصرفات فردية.

وقال يوسف في تدوينة على حسابه على فيسبوك إن هناك من لا يزال يهاجم تصريحات سابقة له عن العنصرية في المجتمع المصري والطريقة التي يعامل بها المسيحيون.

وغادر مدينة العريش المصرية الجمعة 24 فبراير/شباط 2016 مئات المسيحيين بعدما استهدف فرع تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) السكان المسيحيين بصورةٍ متزايدة خلال الأسابيع الأخيرة.

وقال الإعلامي المصري أنه لن يدخل في جدل مع من يؤكد أن عدم تعرض المسيحيين في مصر إلى الاضطهاد ويرون أن ما يحدث من ما أطلق عليه "تهجير" لهم تصرفات فردية.

مشيراً إلى أن هناك عشرات الأمثلة لديه على معاملة المسيحيين في مصر وأن هناك "عنصرية" وتفرقة ضد "غير المسلمين".

وأضاف "لو إنت شايف نفسك متسامح والدنيا فلة وإننا أحسن من الغرب اسأل نفسك لو واحد عمل فرشة في شارع أو ميدان عام زي المسلمين كده في أوروبا بيجيبوا ترابيزات بيحطوا عليها مصاحف، والواحد ده ابتدى يدعو للبهائية أو ابتدى يشكك في القرآن أو البخاري، الشعب العادي اللي من غير بوليس أو أزهر حيعمل في الراجل ده إيه؟"
تدوينة يوسف أثارت حالة من الجدل الواسع على فيسبوك على النحو التالي: