زعيمة اليمين المتطرف هل هي الأقرب للرئاسة؟.. لوبان تعزز صدارتها للجولة الأولى للانتخابات الفرنسية

تم النشر: تم التحديث:
MARINE LE PEN
Benoit Tessier / Reuters

أظهر استطلاع أجرته بي.في.إيه سيلزفورس، ونُشر الخميس 23 فبراير/شباط 2017، أن زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا مارين لوبان عززت تقدمها فيما يتعلق بالأصوات التي ستحصل عليها في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة الفرنسية، رغم أنه لا يزال ينظر إليها على أنها ستخسر بهامش عريض في جولة الإعادة.

وأوضح الاستطلاع أن زعيمة الجبهة الوطنية ستحصل على 27.5% من الأصوات في الجولة الأولى، التي ستجرى في 23 أبريل/نيسان، بزيادة 2.5% عن المرة الأخيرة التي أجري فيها الاستطلاع، في الرابع من فبراير/شباط.

وأشار الاستطلاع إلى أن ايمانويل ماكرون المرشح المستقل والمنتمي لتيار الوسط سيحل ثانياً في الجولة الأولى، وسيحصل على 21% من الأصوات بانخفاض نقطة مئوية، يليه المرشح المحافظ فرانسو فيون، وسيحصل على 19% بانخفاض نقطة مئوية أيضاً.

وبالنسبة لجولة الإعادة المقررة في السابع من مايو/أيار، أظهر الاستطلاع أن ماكرون سيتفوق على لوبان بنسبة 61% من الأصوات، مقابل 39%، في حين أن فيون في حالة وصوله للإعادة سيفوز على لوبان بنسبة 55% من الأصوات مقابل 45%.