شكل أنفك يكشف ما تُخفي.. لغة الجسد تُفسِّر لك ما لا يقوله الآخرون

تم النشر: تم التحديث:
BODY LANGUAGE
Getty Images/iStockphoto

يُعبِّر الإنسان عمَّا بداخله من أفكار ورغبات ومشاعر بالكلمات، وتصاحب تلك الكلمات إشارات وتعبيرات جسدية مختلفة.

ويوضح لنا فابيان أوليكارد أساليب فهم لغة الجسد، إذ يقول إن اللغة اللفظية لا تمثل سوى 7% فقط من طرق التواصل مع الآخرين، بينما التعبيرات غير اللفظية مثل حركة الجسم والوجه والذراعين تمثل 55%، وأخيراً نبرة الصوت والوقفات بنسبة 38%.

كما أن الحركات والإشارات ما هي إلا انعكاس عما بداخلنا، في حال إذا استطعنا فك شفرتها، وفيما يلي يوضح لنا فابيان أوليكارد ستة مفاتيح لفهم لغة الجسد.


1- حركة اليدين


تقول الأسطورة الشعبية إن الشخص الذي يحرك يديه بكثرة عند الكلام غالباً ما يكون كذاباً، أما بالنسبة للشخص المتخصص فإن الأمر أكثر تعقيداً من ذلك.

ويقول أوليكارد، إن علينا أن نتابع ريتم وإيقاع حركة اليدين، فالشخص الذي لم يعتد على تحريك يديه في الأوقات العادية، ثم فجأة بدأت يده تهتز، هنا يمكننا القول إن تحرك اليد فجأة ليس دليلاً على الكذب، ولكن يعني أنه تحفز إلى شيء ما في مكان ما، وأيضاً يمكن أن تكون تلك الحركة ناتجة عن الضغط، أو الانفعال، أو الرغبة في إخفاء شيء ما.


2- لمس الأذن والشعر




touch ear

إذا كنا نريد أن نركز على علامات الكذب، فلا بد أن نتجه نحو بعض الحركات مثل لمس الأذن والشعر وحك الأنف… إلخ.

إن هذه الحركات تساعد الشخص كي يبدو طبيعياً عندما يحاول إخفاء شيء ما.

ولكي تكون هذه الحركات مؤشراً على الكذب، يجب أن نتأكد من أنها ليست من طبيعة الشخص في حركاته العادية.


3- حركات الجسم


يجب أن تفهم هنا تأثير سلوك الشخص الذي أمامك عليك، فعندما تقابل شخصاً يعتمد على نفس الحركات الجسدية، فإنه يريد أن يشعرك بالثقة والطمأنينة، وكأنه يقول لك أنت فرد من نفس العائلة.

ويوضح أوليكارد، أنه في مقابلات العمل على وجه التحديد، إذا كان الشخص الذي يحاورك يسير بشكل مترهل، أو لا يقف بشكل جيد، فإنها رسالة غير مقصودة على الود والعرفان.


4- ابتسامة العينين




smile

يقول غيوم دوشين دي بولوني، طبيب أمراض الأعصاب الفرنسي، عندما تضحك تتحرك الخدود، والعضلات المحيطة بالعين، (اقرأ الابتسامة) هنا يمكن أن تحدد ما إذا كانت الابتسامة اضطرارية أم لا، لا تنظر إلى نصف الوجه السفلي، بل إلى العينين لكي تعرف ما إذا كانت العين تضحك أم لا.


5- تكتيف الذراعين


تكتيف اليدين ليس أمراً تافهاً، فإن هذا الوضع يدل على أحد أمرين، إما أن الشخص يريد أن يخلق مسافة بينك وبينه، أو أنه شخص يشعر بالاطمئنان.

ويقول المختصون، إن تشبيك الأصابع وفركها ببعضها يدل في كثير من الأحيان على موقف ضعف، وتدل هذه الوضعية على الارتباك والخوف من شيء ما.


6- الأنف


هذا الجزء من جسمك شديد الحساسية، من الممكن أن يفشي سرك، ولفهم ذلك يضع فابيان اختباراً بسيطاً، ويقول: اطلب من شخص ما أن يضع عملةً معدنية في اليد التي يريد، على أن يكون ذلك بعيداً عن الأنظار، ثم يمد كلتا يديه سوف تلاحظ أنه بدون قصد قد اتجه وجهه قليلاً إلى اتجاه اليد التي بها العملة المعدنية.

وبشكل أكثر عموماً عندما نتحدث مع شخص ما يخفي شيئاً في مكان ما، ولا يريدك أن تعرف مكانه، كل ما عليك هو اتباع اتجاه أنفه، فهي وسيلة جيدة للعثور على ذلك الشيء.

هذا الموضوع مترجم بتصرف عن موقع Le figaro. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.