فروا إلى دبي.. إندونيسيا تعلن هروب 3 من المشتبه بهم باغتيال شقيق زعيم كوريا الشمالية إلى الإمارات

تم النشر: تم التحديث:
KIM BROTHER
MOHD RASFAN via Getty Images

قال مسؤول هجرة إندونيسي، الاثنين 20 فبراير/شباط 2017، إن ما لا يقل عن 3 من 4 كوريين شماليين مطلوبين فيما يتعلق بقتل الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون ركبوا طائرة من جاكرتا إلى دبي مساء الهجوم.

وقال متحدث باسم مكتب الهجرة أجونج سامبورنو لرويترز من خلال رسالة نصية إن المشتبه بهم ري جاي نام وهونج سونج هاك وري جي هيون طاروا من جاكرتا إلى دبي على متن الرحلة إي كيه 0359 لطيران الإمارات في الساعة 10.20 مساء بالتوقيت المحلي يوم الاثنين الماضي.

ولم يصدر أي تعليق أو رد رسمي من الإمارات ، حتى ساعة نشر الخبر.

ولم تُعرف تفاصيل المشتبه به الرابع. وقالت الشرطة الماليزية يوم الأحد إن الكوريين الأربعة المشتبه بهم فروا من ماليزيا بعد الهجوم الذي وقع في 13 فبراير/شباط في مطار كوالالمبور الدولي دون أن توضح وجهتهم.

وقالت صحيفة ستار الماليزية اليومية إن الرجال الأربعة عادوا إلى بيونغ يانغ عن طريق جاكرتا ودبي وفلاديفوستوك في روسيا.

واستدعت وزارة الخارجية الماليزية سفير كوريا الشمالية، بسبب اتهامات وجهها لطريقة معالجة ماليزيا للتحقيق في جريمة قتل الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وقالت الخارجية الماليزية في بيان إن ماليزيا استدعت أيضاً سفيرها من بيونغ يانغ "للتشاور."

وقالت الوزارة إنه تم استدعاء سفير كوريا الشمالية كانج تشول لتقديم "تفسير للاتهامات التي وجهها لحكومة ماليزيا في مؤتمره الصحفي في 17 فبراير 2017".

وأشار السفير.. في مؤتمره الصحفي إلى أنَّ لدى الحكومة الماليزية "شيئاً تخفيه".

وزعم السفير أيضاً أن ماليزيا "تتواطأ وتعمل على إرضاء قوى خارجية".