تعيين أول سعودية في منصب الرئيس التنفيدي لأحد البنوك بالمملكة.. هذه مؤهلاتها التي مكنتها من المنصب

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

أعلنت مجموعة "سامبا" المالية السعودي، الأحد 19 فبراير/شباط، استقالة رئيسه التنفيذي سجاد رازفي، وتعيين رانيا نشار رئيساً تنفيذياً للمجموعة اعتباراً من اليوم.

وتُعد نشار أول سيدة تشغل منصب رئيس تنفيذي لبنك سعودي على الإطلاق.

وشهدت السعودية مؤخراً، تطوراً في تولي الإناث لمناصب مالية قيادية، بعد الإعلان خلال وقت سابق من الشهر الجاري عن تعيين سارة السحيمي رئيساً لمجلس إدارة شركة السوق المالية السعودية "تداول" المشغلة للبورصة السعودية، كأول سيدة في هذا المنصب، وبدء عملها الفعلي اليوم الأحد.

وبحسب بيان لمجموعة "سامبا" على موقع البورصة السعودية، تملك نشار خبرات واسعة في الأعمال المصرفية تمتد لقرابة 20 عاماً، تبوأت خلالها العديد من المناصب القيادية في المجموعة.

وكانت نشار أول سعودية تحصل على شهادة اختصاصي معتمد في مكافحة غسيل الأموال، من جمعية اختصاصيي مكافحة الأموال المعتمدين في الولايات المتحدة الأميركية، وتشغل منصب عضوية مجلس إدارة بنك "سامبا" المحدود في باكستان وشركة "سامبا" للأسواق العالمية المحدودة.

وتأسس بنك "سامبا" عام 1980، وهو ثاني أكبر البنوك السعودية من حيث رأس المال بـ20 مليار ريال (5.3 مليار دولار) بالشراكة مع البنك الأهلي التجاري بنفس رأس المال.

وتملك الحكومة السعودية قرابة نصف بنك "سامبا"، بـ22.9% لصندوق الاستثمارات العامة، و15% للمؤسسة العامة للتقاعد، و11.8% للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

ويضم القطاع البنكي السعودي 12 بنكاً، جميعها مدرجة في البورصة المحلية، إضافة إلى 12 فرعاً لبنوك أجنبية.