إعدام 41 مقاتلاً خلال حرب بين فصيلين شمال غرب سوريا

تم النشر: تم التحديث:
SEARCH THE INTERNET
s

أعدم تنظيم جند الأقصى الجهادي 41 مقاتلاً من تحالف فصائل تشكل جبهة فتح الشام (النصرة سابقاً) الفصيل الأبرز فيه، في إطار اقتتال داخلي بين الطرفين في شمال غرب سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الجمعة.

وقال المرصد أنه تمكن الجمعة من توثيق "إعدام تنظيم جند الأقصى في مدينة خان شيخون يوم الاثنين 41 مقاتلاً من جبهة تحرير الشام" التي تضم كلاً من جبهة فتح الشام وحركة نور الدين زنكي، وذلك في إطار "المعارك العنيفة المستمرة بين الطرفين" في محافظة إدلب في شمال غرب سوريا.