شقيقة الملك الإسباني بريئة لكن زوجها يواجه السجن 6 سنوات.. إليك التفاصيل

تم النشر: تم التحديث:
S
s

برأت محكمة إسبانية الجمعة شقيقة الملك فيليبي السادس كريستينا من تهم التآمر في قضية فساد ضريبي لكنها حكمت على زوجها بالسجن ست سنوات وثلاثة أشهر بتهمة الاختلاس.

وقررت محكمة جزر الباليار في بالما دي مايوركا تبرئة كريستينا دو بوربون التي كانت تحاكم بشبهة التآمر في عملية تهرب ضريبي وحكمت بالسجن على زوجها إيناكي أوردانغارين الذي اختلس مع شريك له ملايين اليوروهات من الإعانات التي منحت لمؤسسة كان يرأسها.

وكان إيناكي أوردانغارين البطل الأولمبي السابق في كرة اليد متهماً باستغلال صفته كفرد من العائلة المالكة للفوز بعقود في جزر الباليار وفالنسيا بواسطة شركة غير ربحية كان يترأسها وتحمل اسم "نوس".
وتتعلق القضية بمبالغ تصل إلى 6,1 ملايين يورو.