أتراك إيران يطالبون باعتماد لغتهم الأم في المدارس.. عددهم يبلغ 30 مليوناً

تم النشر: تم التحديث:
S
s

طالب النائب في البرلمان الإيراني هادي بهادري، بالتدريس باللغة الأم التركية في المدارس بولايتي أذربيجان الغربية والشرقية.

جاء ذلك في كلمة بهادري بالبرلمان الإيراني، استعرض خلالها مطالب أهالي الولايتين اللتين يقطنهما الأتراك الأذريون، حسبما أوردت وكالة فارس للأنباء (شبه رسمية).

وشدد بهادري على "ضرورة تطبيق المادتين 19 و15 من الدستور بشكل تام، والتدريس بالتركية، في المناطق التي يسكن فيها الأتراك".

كما أشار النائب الذي ألقى الكلمة مرتدياً الملابس الأذرية التقليدية، إلى "المشاكل التي تعانيها ولاية أذربيجان الغربية".

وقال بهادري: "الولاية التي تتمتع بمقومات هامة في السياحة والتجارة والنقل، لا تزال في وضع متراجع، مقارنة بكثير من الولايات، رغم الاستثمارات التي جرت فيها خلال السنوات الأخيرة".

ودعا بهادري حكومة الرئيس حسن روحاني إلى "إيلاء مزيد من الأهمية لتنمية الولاية".

ورغم إشادته بالخطوات التي اتخذتها الحكومة الإيرانية لإحياء بحيرة "أورومية" التي أخذت مياهها في الانحسار بسرعة، خلال الأعوام الأخيرة، فإنه اعتبرها غير كافية.

ويبلغ عدد سكان إيران 78 مليوناً، ويُقدر عدد الأتراك فيها بنحو 30 مليون نسمة (الأذريون والتركمان والقاشقاي)، ويشتكون من عدم الاستجابة لبعض مطالبهم مثل اعتبار لغتهم الأم لغة رسمية، والسماح لهم بالدراسة بها.