الدور على ترامب.. جمهوريون بمجلس الشيوخ يطالبون بالتحقيق في علاقة الرئيس الأميركي بروسيا

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
shutterstock

دعت مجموعة من أعضاء الحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ الأميركي اليوم الثلاثاء 14 فبراير/ شباط 2017 إلى التحقيق الدقيق في علاقة إدارة الرئيس دونالد ترامب بروسيا، وإدلاء ميشيل فلين مستشار الأمن القومي المستقيل، بإفادته أمام لجنة الاستخبارات في المجلس.

وقال السيناتور روي بلونت عضو لجنة الاستخبارات في المجلس في تصريح أدلى به اليوم، إنّ التحقيق في علاقة إدارة ترامب بروسيا، يعد من أهم الوظائف الموضوعة على عاتقه وعاتق اللجنة التي ينتمي إليها.

وأشار بلونت إلى وجوب إدلاء فلين بإفادته أمام لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس الشيوخ، وأنه عليه تقاسم معلوماته مع أعضاء الكونغرس الأميركي.

وفي هذا الصدد قال بلونت: "على مستشار الأمن القومي الأميركي أن يكون صريحاً وشفافاً وموثوقاً، غير أنّ فلين لم يكن كذلك ودفع الثمن باستقالته من منصبه".

وانضم إلى دعوة بلونت كل من السيناتور ليندسي غراهام، وريتشارد بور، وعدد من زملائهم من الحزب الجمهوري.

وفي وقت متأخر من مساء أمس الإثنين، استقال فلين من منصبه، بعد أقل من شهر من تعيينه، على خلفية اتصالاته مع مسؤولين روس قبل تنصيب ترامب، ليصبح الرجل أقصر من شغل هذا المنصب من حيث المدة في تاريخ الولايات المتحدة.