الجيش المصري يعلن تحرير 13 شخصاً تمَّ اختطافهم في ليبيا.. الجيش الليبي قاد العملية على الأرض

تم النشر: تم التحديث:
TAYEB ALAZHAR UNIVERSITY
SOCIAL MEDIA

أعلن الجيش المصري الثلاثاء 14 فبراير/شباط 2017 تحرير 13 مصرياً خطفتهم جماعة مسلحة في منطقة أجدابيا في ليبيا، وذلك بالتنسيق مع الجيش الليبي الذي نفذ عملية التحرير على الأرض.

وقال الناطق باسم الجيش المصري في بيان مقتضب على صفحته على "فيسبوك" إن "القوات المسلحة تمكنت بالتنسيق مع القيادة العامة للجيش الليبي من الإفراج عن 13 مصرياً كانوا مختطفين لدى إحدى العصابات الإجرامية المسلحة بمنطقة أجدابيا الليبية".

ونشر الجيش المصري صوراً للمختطفين وبينهم طفل لدى وصولهم إلى معبر السلوم الحدودي في مصر.

وأوضح مسؤول في المكتب الإعلامي للجيش المصري لوكالة الصحافة الفرنسية أن "الجيش الليبي هو الذي قام بعملية التحرير على الأرض في أجدابيا".

وفي شباط/فبراير 2015، قتل تنظيم الدولة الإسلامية المتطرف 21 قبطياً مصرياً في ليبيا ذبحاً. وعلى الفور، قصف سلاح الجو المصري مواقع تابعة للتنظيم في ليبيا، ودعت القاهرة إلى تدخل عسكري دولي.

وإثر حادث الذبح، غادر آلاف من العمال المصريين ليبيا الغارقة في الفوضى منذ الإطاحة بنظام العقيد معمر القذافي في 2011.

ورغم هذه الفوضى، لا يزال آلاف المصريين، وخصوصاً عمال في قطاع البناء، يعملون أو يتطلعون للعمل في ليبيا هرباً من سوء الأوضاع الاقتصادية والبطالة في مصر.