ألماني يجمع المال لإقناع ترامب بالاستقالة.. أطلق موقعاً إلكترونياً والآلاف يتفاعلون معه، فكم سيدفع للرئيس الأميركي؟

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
Rick Wilking / Reuters

أطلق موسيقي ألماني حملةً تهدف إلى جمع مبلغ مالي لعرضه على الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مقابل التخلي عن منصبه.

وعلى الرغم من ثروة ترامب الطائلة، التي تقدر بمليارات الدولارات يتصور رونالد هيفتر، أن بإمكانه دفع ترامب نحو التفكير بجدية في مغادرة البيت الأبيض طوعاً، إذا قدم المبلغ الذي يسعى لجمعه وهو مليون ونصف المليون يورو.

ومما يعزز أحلام الموسيقي الألماني بإمكانية تخلي ترامب عن منصبه، أن هذا المبلغ يعادل نفس القدر من المال الذي سيجنيه خلال السنوات الأربع التي سيقضيها في فترته الرئاسية.

ولتحقيق هذا الهدف أطلق هيفتر موقعاً إلكترونياً لجمع التبرعات، يحمل اسم "أوقفوا ترامب الآن"، ونجح بالفعل في جمع أكثر من 4 آلاف يورو حتى الآن من 3500 شخص تقريباً.


من أين جاءته الفكرة؟


وقال الموسيقي الذي يسكن في مدينة ميونيخ، إن الفكرة واتته عندما كان يحضر حفلاً موسيقياً، وفوجئ الحضور وقتها وصاحب الحانة بسوء أداء الفرقة العازفة، لدرجة أنهم قرروا جمع المال حتى يتوقفوا عن العزف.

وأضاف: "كانت هذه علامة على إمكانية استخدام نفس الطريقة مع ترامب".

وتابع أن كراهية ترامب لأي معارضة لسياساته وأسلوبه في التعامل مع الدول الأخرى جعلاه يفكر بجدية في القيام بشيء ما حيال الأمر.

وأردف هيفتر، أنه يدرك أنه من الممكن ألا يصل لهدفه في النهاية، ولكنه قال "من يدري؟ ربما ليس صحيحاً ما أشيع في الإعلام حول تخليه عن راتبه الرئاسي كما وعد، لأنها في النهاية تقارير إعلامية، وعلى المرء ألا يصدق الإعلام حسبما يقول ترامب نفسه دائماً، وربما تطلب زوجته الطلاق… وهو ما سيجعله بحاجة إلى كل سنت".

وإذا رفض الرئيس الأميركي قبول المال فسيقوم هيفتر بالتبرع بكل المبلغ لمنظمة العفو الدولية، بحسب قوله.