هدَّد فنانين يهوداً بمحرقةٍ ثانية.. فرنسا تفتح تحقيقاً مع اليميني المتطرِّف لوبان

تم النشر: تم التحديث:
JEANMARIE LE PEN
Aurelien Meunier via Getty Images

فتح القضاء الفرنسي، تحقيقاً مع الزعيم الفخري لحزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف جان ماري لوبان، على خلفية تصريحاته المناهضة لعدد من فنانين ذوي أصولٍ يهودية.

وفي تغريدة نشرها عبر حسابه الشخصي بموقع التدوينات المصغرة "تويتر"، قال لوبان: "فُتح تحقيق جنائي معي أمس"، مشيراً إلى أن ذلك جاء بسبب تصريحاته السابقة التي استخدم فيها كلمة "المحرقة".

وفي يونيو/حزيران 2014، هاجم لوبان، في شريط فيديو نشر على موقع "الجبهة الوطنية" الفرنسية، فنانين من أصول يهودية، قائلاً: "سنقوم بمحرقة في المرة القادمة".

ورفع البرلمان الأوروبي، نهاية العام الماضي، الحصانة عن لوبان، بناء على طلب تقدّم به القضاء الفرنسي لتتبّعه بتهمة "التحريض على الكراهية العنصرية"، على خلفية التصريحات ذاتها.