اشتكت منه 6 فتيات.. اعتقال لاجئ سوري بتهمة التحرش بقاصرات في مسبح بكندا

تم النشر: تم التحديث:
SFDF
sm

اتهمت السلطات الكندية لاجئاً سورياً يُدعى سليمان الحاج سليمان (39 عاماً)، وهو أب لستة أطفال، بالاعتداء الجنسي والتحرش بـ6 فتيات قاصرات داخل أحد المراكز السياحية بمدينة إدمنتون في مقاطعة ألبرتا.

الاعتداء، حسب ما نشرته كلوبال نيوز، وقع السبت 4 فبراير/شباط 2017، عندما كانت الفتيات يسبحن داخل المركز.

وحسب أقوالهن، فقد "خِفن من تصرفات مريبة من هذا الشخص، وقمن بإبلاغ المراقبين في المسبح، والذين أبلغوا بدورهم الشرطة بالأمر، ليتم اعتقاله وتوجيه 6 تهم له".

وقابل الكنديون الحادث بالغضب وفقاً للتقرير الذي نقلته قناة كلوبل نيوز، حيث طالب أحدهم باعتقال رئيس الوزراء جاستن تردو،
"لأنه هو من سمح للسوريين بالدخول لكندا".

المتحدث باسم شرطة إدمنتون قال إن الواقعة أحدثت صدمة للفتيات وأسرهن "ولكنهن كن شجاعات للإبلاغ بسرعة والتواصل مع الحرس"، على حد تعبيره.

وطالب المركز الناس بـ"الإبلاغ مباشرة ضد سليمان في حالة وجود شكوى ضده أو شكوك كانت لديهم بخصوصه لترفق مع سير التحقيقات".

وبيَّن المركز أن إساءة التعامل مع الأطفال واحدة من أكثر الجرائم خطورة في كندا.

ووفقاً لما ذكرته مذيعة قناة "كلوبال نيوز"، فإنه إذا ثبتت الجرائم ضد سليمان "فإنه سيتم ترحيله إلى المخيم الذي قدم منه".