"داعش" ينشر صوراً لإعدام 5 مصريين في سيناء.. لهذا السبب قتلوهم

تم النشر: تم التحديث:
ISMAIL HANIYEH
SOCIAL MEDIA

نشر تنظيم ولاية سيناء الفرع المصري لتنظيم "الدولة الإسلامية"(داعش) صوراً لإعدام 5 رجال قال إنهم "جواسيس" من الجيش المصري في شبه جزيرة سيناء.

وتظهر سلسلة الصور التي نشرت الجمعة جهادياً في زي عسكري مرقط يطلق النار على خمسة رجال ممددين أرضاً بينما كتب في شريط إنهم "جواسيس" من الجيش المصري، بحسب ما ورد على حسابات لجهاديين على مواقع التواصل الاجتماعي.

تشهد سيناء معارك دامية بين قوات الشرطة والجيش من جهة وعناصر تنظيم ولاية سيناء، الفرع المصري لتنظيم الدولة الإسلامية الجهادي، من جهة أخرى.

وتخوض الجماعات الجهادية حرب عصابات ضد السلطات المصرية منذ إطاحة الرئيس الإسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013.

وقتل مئات من رجال الشرطة والجنود في هذه الهجمات بحسب الحكومة.

وعزز الجيش المصري عملياته في شمال سيناء ويعلن بانتظام قتل عشرات "الإرهابيين".

وأكد الجيش الجمعة أنه قتل "500 عنصر إرهابي" في إطار عملية واسعة أطلقها في شمال سيناء، بحسب تسجيل فيديو نشر على حساب المتحدث باسم الجيش على فيسبوك.

وسبق للجهاديين ان نشروا عدة تسجيلات فيديو تظهر إعدام "جواسيس" بالرصاص أو شنقاً بعد اتهامهم بالتعاون مع الجيش المصري أو الإسرائيلي.

كما تبنى فرع تنظيم الدولة الإسلامية في مصر تحطم طائرة تنقل سياحاً روساً في 31 تشرين الأول/أكتوبر في سيناء مما أدى إلى مقتل 224 شخصاً على متنها.