إمام المسجد الحرام يبعثُ برسائل عن "أخبار الإنترنت" خلالَ خطبة الجمعة

تم النشر: تم التحديث:
S
s

حذَّر إمام المسجد الحرام خلال خطبة الجمعة 10 فبراير/شباط 2017، في مكة المكرمة من "الأخبار الكاذبة" التي تنشر عبر الإنترنت، في تأكيد جديد لقلق علماء الدين في المملكة من تزايد استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ عبد الرحمن السديس، بحسب وكالة الأنباء الرسمية، إلى أن الإسراع في نقل الأحداث عبر وسائل التواصل الاجتماعي يؤدي إلى "إيقاظ الفتن وإيقاع الخصومة بين الناس" ونشر "الأخبار الكاذبة والإشاعات المغرضة دون تمحيص".

وأضاف "كم من حدث لو حصل لدفن في مهده لولا استغلال" البعض لهذه المواقع، واصفاً من يقومون بذلك بـ"الخوارج".

وتأتي تعليقاته بعد أسبوع من انتقاد إمام آخر، الشيخ سعود الشريم لوسائل التواصل الاجتماعي التي قال إنها أفرزت "ممارسات غريبة من اللامبالاة بالآداب والأعراف".

وأكثر من نصف السعوديين هم من الشبان ممن تقلُّ أعمارهم عن 25 عاماً ويستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي على نطاقٍ واسع وسط ضغوطٍ كبيرة لإحداث تغييرات في المجتمع حيث السينما والمسارح لاتزال ممنوعة.

يشار إلى أن إدخال أشكال من الترفيه مدرج ضمن أهداف خطة إصلاحات وتنويع للاقتصاد (رؤية 2030) التي أعلن عنها في نيسان/أبريل 2016 ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان (31 عاماً).

إلا أن مفتي المملكة الشيخ عبد العزيز آل الشيخ أشار في بداية كانون الثاني/يناير إلى تحريم الحفلات الغنائية ودور السينما "لما ينطويان عليه من مفسدة للأخلاق والقيم" محذراً من أنها "لا خير فيها بل ضرر وفساد، فكله مفسد للأخلاق ومدمر للقيم ومدعاة لاختلاط الجنسين"​.