بعد مرور عقدين على Titanic.. المخرج جيمس كاميرون: لهذا السبب كان غرق جاك ضرورياً

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

رغم مرورعقدين على عرض Titanic رائعة المخرج المخرج جايمس كاميرون، لا يزال النقاش حول إمكانية بقاء جاك على قيد الحياة مطروحاً.

ولا يزال الموضوع يشغل بال المخرج الذي أعاد إلى الذاكرة في مقابلة أخيرة له مع صحيفة The Daily Beast تجربة أُجريَت في برنامج Myth Busters الشهير أثبتت نظرية مشهورة بين محبي فيلمه الذي حقق نجاحاً لا نظير له، وهي وجود مساحة كافية لشخصين على اللوح الخشبي الذي أنقذ حبيبته كيت.



pic

ففي الفيلم الذي أُنتِجَ عام 1997، ضحى جاك (ليوناردو ديكابريو) بمكانه على اللوح الخشبي الطافي حتى تتمكن روز (كيت وينسلت) من النجاة من غرق السفينة التاريخي.

لكن العديد من المشاهدين رأوا أنه كان من الممكن أن يبقى كلاهما على اللوح وينجوان.

كما اعترفت الممثلة البريطانية كيت وينسليت بطلة فيلم Titanic، أنه كان بإمكانها إنقاذ جاك (ليوناردو دي كابريو) من الموت غرقاً، في الفيلم الذي عرض قبل 20 عاماً وذلك في مقابلة تلفزيونية أجريت معها عام 2016.

وكان هذا هو السؤال الذي حاول برنامج Myth Busters الإجابة عليه في إحدى حلقاته عام 2013.





ففي البداية، بدا موت جاك في الفيلم منطقياً حينما فشل اللوح الخشبي في حمل مقدمي البرنامج جامي هاينمان وآدم سافاج، في مياه مفتوحة لفترة من الوقت لعدم استقراره.

لكنهما بعد ذلك فكرا في استخدام سترة النجاة، التي كانت ترتديها روز، وربطاها من تحت اللوح، وكان لهذا أثر كبير، إذ قررا أن موت جاك لم يكن ضرورياً.

بل إن كاميرون في الحلقة أقرَّ بخطئه، ولكنه اعترف بأنه كان ملتزماً بنص الفيلم، لذلك كان يجب أن يموت جاك، و لكن بعد ما يقرب من أربع سنوات من الحلقة عاد المخرج وتراجع عن اعترافه.



pic
جيمس كاميرون

ففي مقابلته مع The Daily Beast ذكر كاميرون إن جاك كان سيموت من انخفاض الحرارة في مياه متجمدة بدرجة -28 قبل أن يستغل سترة روز ويربطها أسفل اللوح الخشبي.

إذ قال "كانت أفضل خيارات جاك هي أن يُبقي الجزء العلوي من جسده خارج المياه ويدعو أن يسحبه قارب أو شيء مثل هذا قبل أن يموت"، وأضاف "إنهما مرحان واستمتعت بوجودي معهما في البرنامج، ولكنهما ممتلئان بالهراء".

هذا الموضوع مترجم عن Business Insider، للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.