وهل يحلو الكلام عن الطعام إلا في الـ GYM؟ هذا ما يفعله "اللطفاء" في النادي!

تم النشر: تم التحديث:

يروي شاب سعودي بطريقة كوميدية قصة اتخاذه قرار الانضمام لنادٍ رياضي حتى يتمكن من تخفيض وزنه، ومع أول يوم يذهب فيه إلى هناك يتضح له أن مشواره لا يزال طويلاً من أجل الوصول إلى غايته.

فقد وجد أن معظم المنتسبين هناك أصحاب عضلات وأصحاب لياقة بدنية عالية عدا واحدٍ يبدو بديناً مثله، لتنتهي المغامرة بتكريس وقتهما سوية في الصالة الرياضية للحديث عن الطعام!